الحكم بحبس والد طفلة الدقهلية المتهم بتعذيبها.. تعرف على المدة

الحكم بحبس والد طفلة الدقهلية المتهم بتعذيبها.. تعرف على المدة

أصدرت محكمة مصرية اليوم السبت حكمها الأول ضد صاحب الواقعة الشهيرة إعلاميا باسم «طفلة الدقهلية» التي عذبها والدها بعد تجريدها من ملابسهافي الشارع وهدد بإحراقها.

حبس والد طفلة الدقهلية

وقضت محكمة جنح نبروة برئاسة المستشار محمد الغباشي، بحبس رمضان حسنى رمضان محمد الشناوي، بالسجن لمدة ثلاثة سنوات وكفالة 50 ألف جنيه وذلك في القضية المتهم فيه بالتعدى على زوجته ووالدها.

حادثة طفلة الدقهلية

وفي مشهد صادم للغاية ظهر الأب صاحب الـ 34 سنة، والذي يدعى رمضان المنشاوي، وهو يجرد طفلته الرضيعة سيدة من ملابسها وسط الشارع وبدأ في سحلها وحاول إحراقها وسط نوبة بكاء وصراخ شديدة منها.

وظهر بجوار المتهم أحد الجيران وهو يحاول إثناء المتهم عن فعله إلا أنه رفض تدخله ودخل في شجار معه فتجمع عدد من الجيران وسط صراخ وصياح من الجميع، بينما يسمع في خلفية الفيديو بكاء شديد من مصورة المقطع.

والدة الطفلة والتي تدعى آمال البسيوني أن سبب فعل زوجها انفصالها عنه منذ 5 أشهر بسبب طباعه السيئة، ووجود خلاف بينها وبين زوجها، وأنه معتاد ارتكاب أفعال غريبة، مشيرة إلى أنه أقدم على ذلك لمطالبتها إياه بضرورة الاعتراف بالطفلة مع إنكاره.

ولفتت أنها قامت برفع دعوى قضائية للطلاق منه، بسبب أفعاله ضدها وضد الطفلة.

جدة الطفلة للأم وتدعى أحلام رشاد قالت في تصريحات صحفية، اليوم الأربعاء، إن ابنتها تزوجت المتهم الذي يعمل ميكانيكي منذ 3 سنوات، والطفلة تبلغ من العمر سنة وشهرين.

وأضافت أن الزوج اعتدى في وقت سابق على ابنتها بطرق تعذيب مختلفة، كالضرب بالجريد والأدوات الحادة، وقام بتصويرها عارية تحت التهديد، وأرغمها على توقيع إيصالات أمانة.

ووجهت النيابة العامة بالدقهلية تهمة الشروع فى القتل للأب، موضحة في بيان لها أن اعترافات الأم تضمنت أنها أقامت دعوى طلاق منه للضرر.

 

أحمد عبده

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا