3
ابتسام القاضي قصة دكتورة تتعرض للهجوم بسبب اللبس الواسع

ابتسام القاضي قصة دكتورة تتعرض للهجوم بسبب اللبس الواسع

تعرضت ابتسام القاضي دكتورة العلاج الطبيعي ومصممة الأزياء ذات الخمسة وعشرين عاما لحملة هجوم شرسة بسبب حثها للفتايات على اللبس الواسع.

ابتسام القاضي

بدأت ابتسام رحلتها مع الموضة وال fashion design، حينما كانت تبحث عن ملابس محتشمة لنفسها فلم تجد ما يوافق ذوقها، مما دفعها للاتجاه إلى شراء الأقمشة وتصميمها وحياكتها على الشكل الذي تريده.

ومن هنا بدأن صديقاتها يثنين على ملابسها فجاءت لها الفكرة بأن تبدأ تلك المشروع وهمت بأخذ دورات تدريبية في مجال تصميم وتفصيل الملابس.

وبالفعل استطاعت ابتسام تحقيق حلمها واشتهرت في عالم ملابس المحجبات لاسيما بعد اطلاقها حملة البسوا واسع، وأنشأت ماركة ملابس خاصة بها وهي    Sam_Hijabfashion وافتتحت أول فرع لها بمدينة نصر.

وقصدت ابتسام من مشروعها حث الفتايات على اللبس الواسع من خلال طرحها لتصميمات راقية تحمل الحشمة والشياكة في آن واحد لتثبت بذلك أن اللبس الشرعي لا يتعارض مع هندام المرأة بل يزيدها حسنا.

الهجوم على ابتسام القاضي

وتعرضت ابتسام القاضي مؤخرا للهجوم من بعض صفحات ورواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين اتهموها بافساد الفتايات وتحريضها على اللبس الغير شرعي بزعم أنها تروج للألوان الملفتة في الملابس مما يثير الفتنة، وتسبب ذلك في انهيار ابتسام خلال بث مباشر لها وهي تدافع عن نفسها، حيث صرحت أنها تخضع للعلاج النفسي بسبب مثل هؤلاء المهاجمين بغير حق.

وفي المقابل قام محبيها ومتابعيها بحملة دعم كبيرة لها دفاعا عنها وتكذيبا لما تم تداوله ضدها وأطلقوا هاشتاج أدعم ابتسام القاضي.

 

​​​​​​​

عمر مصطفى

عمر مصطفى

صحفي مصري يقيم في محافظة الجيزة ومتخصص في ملف التعليم وكتابة الأخبار العاجلة منذ عام 2011

ميكس ميديا