وفاة موظفة بجامعة الإسكندرية بسبب سقوط «سقالة» عليها داخل كلية

وفاة موظفة بجامعة الإسكندرية بسبب سقوط «سقالة» عليها داخل كلية

أعلنت كلية الطب جامعة الإسكندرية وفاة إحدى الموظفات بها وتدعى أميرة حنفي، والتي كانت ترقد بمستشفى ناريمان على مدار الثلاث أشهر الماضية.

وأوضحت الكلية أن سبب الوفاة معاناتها من إصابة طويلة نتجت عن سقوط «سقالة» عليها أثناء سيرها بالحرم الجامعي.

وقال عميد كلية طب الإسكندرية، الدكتور وائل نبيل، إن الموظفة كانت تعمل بكلية الطب، إلا أنه في شهر نوفمبر الماضي قد سقطت عليها سقالة بكلية طب الأسنان وتم نقلها إلى المستشفى على الفور.

وأضاف نبيل في تصريحات صحفية أن الكلية باشرت علاجها خلال الأشهر الماضية، حيث تم تقديم كافة سبل الدعم لها بشكل مجاني، حتى توفاها الله.

وتقدمت نقابة المهن العلمية بالإسكندرية، بخالص العزاء لأسرة ضحية حادث وقوع السقالة بكلية الطب، داعيين المولي عز وجل ان يتغمدها بواسع رحمته.

وكلف رئيس جامعة الإسكندرية الإدارة الهندسية بعمل حصر لكافة المنشآت المتهالكة بالكليات، واتخاذ إجراءات احتياطية أثناء أعمال الصيانة خلال فترة سوء الأحوال الجوية، حرصا على سلامة الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين.

أحمد عبده

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا