رئيس التحرير: أحمد متولي

 تجارة ولا تربية؟

تجارة ولا تربية؟


أيهما أفضل كلية تجارة أم تربية؟

يقع الكثير من الطلاب الحاصلين على الثانوية العامة في حيرة من أمرهم عند اختيار الكلية، لذلك يُجيب شبابيك عن تساؤل: أيهما أفضل كلية تجارة أم تربية؟ من خلال توضيح المميزات والعيوب المتعلقة بكل منهما وبعض الأمور التي يجب وضعها في الاعتبار عند المفاضلة بين الكليتين، حتى يتمكن كل طالب في النهاية من اختيار الكلية الأفضل بالنسبة له.

مزايا وعيوب كلية التجارة

الخطوة الأولى التي تساعدك على اتخاذ قرار صائب بشأن الالتحاق بكلية ما من عدمه هى التعرف على مميزاتها وعيوبها سواء المتعلقة بطبيعة الدراسة أو مجالات العمل المتاحة بعد التخرج، نوضح مميزات كلية التجارة فيما يلي:

  • الكلية نظرية، الأمر الذي يوفر للطلاب الملتحقين بها الكثير من الوقت لتعلم مهارات جديدة، مثل البرمجة أو المونتاج أو اللغات الأجنبيةوما إلى ذلك، عكس الكليات العملية التي تحتاج إلى متابعة مستمرة وبالتالي لن يمتلك طلابها وقت كافي لتعلم مهارات جديدة.

  • إتقان اللغة الإنجليزية وامتلاك مهارات مرتفعة في الحاسب الآلي يزيد من فرص خريجي كلية التجارة لشغل وظائف جيدة برواتب مجزية.

من ناحية أخرى، هناك الكثير من العيوب المرتبطة بكلية تجارة، نوضحها في النقاط التالية:

  • الأعداد الهائلة للطلاب الملتحقين بها، الأمر الذي يؤثر على قدرة الطلاب على الاستيعاب داخل المحاضرات، كما يتطلب مجهود إضافي كي يتمكن الطالب من تحقيق التفوق فيها.

  • الدراسة فيها قد تكون صعبة بالنسبة للطلاب الذين يجدون صعوبة في فهم واستيعاب المواد الرياضية، مثل: الإحصاء، المحاسبة.

  • زيادة أعداد خريجي الكلية بشكل كبير للغاية، الأمر الذي يجعل المنافسة شديدة جدًا في سوق العمل.

  • قلة الفرص الوظيفية المرموقة المتاحة لخريجي الكلية، لذلك يضطر بعضهم إلى العمل في مجال السكرتارية أو الأعمال الإدارية بالمؤسسات المختلفة برواتب ضعيفة.

  • تخصصات كلية التجارة ليست مطلوبة بالخارج، لذلك يضطر الكثير من خريجيها الراغبين في العمل خارج مصر إلى شغل وظائف بعيدة عن تخصصهم الجامعي.

مزايا وعيوب كلية التربية

تعتبر كلية التربية من أهم الكليات المتاحة أمام طلاب الثانوية العامة بشكل عام والشعبة الأدبية بشكل خاص، تتمثل مميزات كلية التربية، في:

  • يختار الطالب القسم الذي يرغب في الالتحاق به بداية من الفرقة الأولى، الأمر الذي يساعده على دراسة مواد مفضلة بالنسبة له، سواء قرر الالتحاق بقسم اللغة الإنجليزية أو قسم اللغة العربية أو قسم علم النفس أو الأقسام المتاحة للشعبة العلمية مثل قسم الأحياء، الرياضيات، وما إلى ذلك.

  • زيادة فرص العمل في القطاع الحكومي، لأن خريجي كلية التربية يكون لهم الأولوية في التقديم والتعيين في مسابقات وزارة التربية والتعليم.

  • كلية التربية من أكثر الكليات الأدبية المطلوبة في سوق العمل، حيث يمكن لخريجيها العمل داخل المدارس الخاصة والدولية، أو فتح سنتر تعليمي لإعطاء دروس تقوية للطلاب في المراحل التعليمية المختلفة.

  • توافر فرص العمل داخل المحافظات المختلفة والمناطق البعيدة، نظرًا لانتشار المدارس والمؤسسات التعليمية في مختلف أنحاء الجمهورية، عكس الكليات الأخرى التي تتركز الفرص الوظيفية المتاحة لهم في المدن الكبرى والمناطق المركزية.

  • زيادة فرص السفر للعمل بالخارج، لأنها من أكثر التخصصات المطلوبة في الكثير من الدول العربية ودول الخليج، بالتالي يمكن لخريجي كلية التربية العمل في تخصصهم الجامعي برواتب مجزية خارج مصر.

  • تضم كلية التربية العام قسم التربية الخاصة الذي يؤهل هذا القسم خريجيه للتدريس لذوي الاحتياجات الخاصة، حيث يمكنهم العمل بعد التخرج في المدارس الفكرية أو المؤسسات الأخرى المعنية بذوي الإعاقة، ويعتبر هذا التخصص من التخصصات المطلوبة بشكل كبير في سوق العمل سواء داخل أو خارج مصر.

رغم تعدد مزايا كلية التربية بشكل كبير إلا أن هناك بعض العيوب المتعلقة بها، هى:

  • كثرة المقررات الدراسية، حيث يدرس الطالب مواد التخصص بالإضافة إلى مواد التربوي، لذلك لا بد من الاجتهاد وبذل مجهود في المذاكرة، للنجاح في الكلية.

  • وجود أعداد هائلة من خريجي كليات التربية، الأمر الذي يزيد من حدة المنافسة في سوق العمل.

  • ضعف رواتب المدرسين سواء في المدارس الحكومية أو حتى الخاصة، الأمر الذي يدفع الكثير منهم إلى إعطاء دروس تقوية للطلاب، لتحسين دخلهم.

أيهما أفضل كلية تجارة أم تربية؟

يمكنك المفاضلة بين كلية التجارة والتربية بعد التعرف على مميزات وعيوب كل منهما، ويمكن توضيح بعض الأمور الأخرى التي تساعدك في اختيار الكلية الأفضل بالنسبة لك من بينهما، في النقاط التالية:

  • تعتبر الفرص الوظيفية المتاحة لخريجي كلية التربية سواء داخل أو خارج مصر أكثر مقارنة بخريجي كلية التجارة.

  • إذا كنت تمتلك مهارة توصيل المعلومة للأخرين بشكل مبسط وسهل تعتبر كلية التربية أفضل بالنسبة لك في هذه الحالة، أما إذا كنت تحب المواد الرياضية وتمتلك مهارات مناسبة في الكمبيوتر ولديك استعداد لتطويرها، تكون كلية التجارة الأفضل في هذه الحالة.

  • ضع في اعتبارك أن اختيار الكلية التي تتناسب مع مهاراتك وقدراتك يساعدك على تحقيق التفوق فيها أثناء الدراسة من ناحية، ويجعلك أكثر تميزًا في عملك فيما بعد من ناحية أخرى.

أسماء أبو بكر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا