رئيس التحرير: أحمد متولي

حقيقة خبر وفاة الشيخ عبد الرحمن السديس

حقيقة خبر وفاة الشيخ عبد الرحمن السديس

خبر وفاة الشيخ عبد الرحمن السديس الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، انتشر خلال الساعات الأخيرة عبر العديد من المواقع، والذي تناقله عدد كبير من الأشخاص عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة وعلى رأسها موقع التدوينات القصيرة تويتر، وموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك.

وفاة السديس     

ويعد الشيخ عبد الرحمن السديس الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وإمام وخطيب بالحرم المكي الشريف، وهو من أشهر قارئ القرآن الكريم في العالم، والذي تمكن من حفظه وهو لم يبلغ عمر الـ12 عامًا.

وزعم العديد من الأشخاص مؤكدين خبر وفاة السديس، وفي هذا التقرير ينشر موقع شبابيك حقيقة خبر وفاة السديس، وهل هو حقيقي أم لا؟

حقيقة خبر وفاة السديس

ولم يعلق أي مسؤول في المملكة العربية السعودية أو مجلس شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، عن خبر وفاة السديس.

وحقيقة خبر وفاة السديس إنه غير صحيح، وهو إشاعة تم نشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وتواجد الشيخ عبد الرحمن السديس صباح يوم الثلاثاء الموافق 12 أكتوبر 2021 في مكتبة الملك عبد العزيز العامة في زياة لها.

وأشاد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، بالجهود الثقافية التي تقوم بها المكتبة.

وجاءت زيارة الشيخ عبد الرحمن السديس في مكتبة الملك عبد العزيز العامة بالرياض، واستقبله المشرف العام على المكتبة فيصل بن عبد الرحمن بن معمر، إضافة إلى عدد من مسؤولي المكتبة.

وقام الشيخ السديس والوفد المرافق، بزيارة لقاعات الإطلاع والخدمات بالمكتبة ومعرض الخط العربي ومعرض الأميرة أليس.

وألتقطت الكاميرات في مكتبة الملك عبد العزيز العامة بالرياض، صروًا للشيخ عبد الرحمن السديس، والتي أظهرت أنه بخير ويتمتع بصحة جيدة.

محمد السيد

محمد السيد

صحفي مصري خريج كلية دار العلوم جامعة القاهرة، يكتب في الرياضة والتعليم

ميكس ميديا