مزنوق في وقت المراجعة؟.. 5  خطوات هتريحك

مزنوق في وقت المراجعة؟.. 5  خطوات هتريحك

إذا كنت ترغب في تحصيل درجات أعلى فاحرص على تطوير أسلوب مراجعتك. ومن أهم الخطوات التي تساعدك على ذلك هو تقسيم وقت المراجعة على المواد الدراسية المختلفة أو الأجزاء التي تتضمنها المادة الواحدة لتنجو من مأزق ضيق الوقت.

نوضح لك في هذا التقرير الخطوات التي يجب عليك اتباعها لتقسيم وقت المراجعة بشكل أفضل.

ثلاث فترات

قسم اليوم الواحد إلى 3 فترات (الصباح والظهر والمساء)، وقسم كل فترة إلى فترتين صغيرتين، ثم ابدأ بتقسيم المواد الدراسية على هذه الفترات، ويُنصح بجعل مواد الحفظ في فترة الصباح، لأن القدرة على الحفظ تزداد في هذا الوقت عن الأوقات الأخرى.

الأجزاء

حدد الأجزاء التي استوعبتها تماما أثناء فترة المذاكرة والأجزاء التي تحتاج إلى بذل مزيد من الجهد، حتى تعطي، أثناء التقسيم، وقتا إضافيا للمواد والأجزاء التي تحتاج مزيد من التركيز والجهد.

يمكن أن تحدد هذه الأجزاء من خلال أدائك في المادة، سواء أثناء الدرس أو المحاضرة ومدى قدرتك على الإجابة على الأسئلة التي يطرحها المدرس، أو عن طريق حل التمارين والامتحانات السابقة وتصحيحها بنفسك، ما يعطيك فكرة عن مستواك بشكل عام في المادة أو مدى استيعابك لموضوع معين.

الأهم فالمهم

رتب الموضوعات المفترض مراجعتها حسب أهميتها، أي اتبع قاعدة الأهم فالمهم، حتى تمنح المواد والموضوعات الأهم وقتا أكبر من المراجعة، من الأفضل أن تبدأ بمراجعتها أولا، لأنه من الممكن ألا يسمح لك الوقت بإنهاء المراجعة.

يمكن أن تحدد هذه الموضوعات من خلال الاستعانة بأستاذ المادة ونماذج الامتحانات السابقة، فالموضوعات والأجزاء الأكثر أهمية تتكرر كثيرا في الامتحانات.

الوقت المستغرق

يجب أن تحدد في هذه الخطوة الوقت المستغرق في مراجعة المواد والموضوعات، أي لابد أن تحدد زمن معين للبدء في المراجعة والانتهاء منها.

أثبتت الدراسات أن الطالب يحتاج في «المتوسط» من ساعتين إلى أربع ساعات للمذاكرة والمراجعة يوميا، أي ما يعادل 16 ساعة أسبوعيا، إلا أن هذه الساعات لا تتضمن الأنشطة والتكليفات أو الواجبات المكلف بإنجازها.

جدولين

يمكن أن تصمم جدولين للمراجعة، حيث يُمكنك الجدول الأول من مراجعة كل مادة بإتقان، الجدول الآخر يكون مختصر والغرض منه هو التركيز على الموضوعات والأجزاء التي حددتها في الخطوتين الثانية والثالثة.

 

المصدر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا