3
علماء فلك يكتشفون ما تحدث عنه «ابن سينا» قبل 1000 عام

علماء فلك يكتشفون ما تحدث عنه «ابن سينا» قبل 1000 عام

استعان فريق من العلماء الألمان بمعلومات كان العالم العربي ابن سينا قد تحدث عنها في أحد كتبه، منذ عام 1006 م، حول الظاهرة الفلكية "السوبر نوفا" أو المستعر الأعظم وما يحدث عند أفول نجم من النجوم.

ولم يدرس علماء الفلك السماء لفترة طويلة، فقد اخترع التلسكوب عام 1608، إلا أن ذلك لا يعني أن أجدادنا تجاهلوا الأحداث التي تجري في السماء. فعندما يريد العلماء اليوم دراسة أحداث وقعت منذ فترة طويلة، فإنهم غالبا ما يلجأون الفلكيين القدماء رغم الأدوات البسيطة التي عملوا بها.

ووجد العلماء في "كتاب الشفاء" لابن سينا معلومات عن سوبر نوفا لمعت بمقدار لمعان كوكب الزهرة ولمدة 3 شهور عام 1006.

وعلى الرغم من أن الشرح الذي قدمه ابن سينا عن SN 1006، لا يرقى للتعقيد الذي تظهر فيه تقارير العلماء اليوم، إلا أنه يعتبر شاملا لمعلومات ليست في متناولهم.

ويعرف السوبر نوفا بـ"المستعر الأعظم" وهو نوع من أنواع النجوم المتفجرة وتعبير يدل على عدة انفجارات نجمية هائلة يقذف فيها النجم غلافه في الفضاء عند نهاية عمره.

وتؤدي هذه الظاهرة إلى تكون سحابة كروية حول النجم براقة للغاية من البلازما، سرعان ما تنتشر طاقة الانفجار في الفضاء وتتحول إلى أجسام غير مرئية في غضون أسابيع أو أشهر.

أما مركز النجم فينهار على نفسه نحو المركز مكونا إما قزما أبيضا أو يتحول إلى نجم نيوتروني ويعتمد ذلك على كتلة النجم.

أما إذا زادت كتلة النجم عن نحو 20 كتلة شمسية فإنه قد يتحول إلى ثقب أسود بدون أن ينفجر في صورة مستعر أعظم.

المصدر: وكالات

كيف-تتخلص-من-عادات

شبابيك

شبابيك

منصة إعلامية تخاطب شباب وطلاب مصر

ميكس ميديا