تكثر حالات الطلاق في الوطن العربي، ففي إحدى الدول هناك حالة طلاق كل 6 ثواني وفي دولة أخرى نصف حالات الزواج تنتهي بالطلاق.

علي قاسم، شارك في برنامج قمرة2 المذاع على شبكة «ARAM» على يوتيوب، بفيلم يناقش أحوال الطلاق وأسبابه في الوطن العربي، حيث اعتبر العلاقة بين الأزواج مثل الأسنان لابد من الحفاظ عليها باستخدام معجون الأسنان.

وتقول الإحصائيات إنه في عام 2015 وصلت نسبة الطلاق في مصر إلى 20.6% وفي السعودية إلى 26.3%، بينما سجلت الإمارات أعلى نسبة طلاق ووصلت إلى 34%، ولكن الغريب في الأمر أن أعلى نسب طلاق كانت بين حديثي الزواج، من سن 25 إلى أقل من 30 سنة.

اعتمد الفيلم على عدة حالات حديثة الزواج من دول مختلفة بالوطن العربي وناقشوهم في الأوضاع وما الذي تغير في حياتهم وشخصياتهم بعد الزواج.

اتفقت الحالات على أنه كان لكل واحد عاداته وطقوسه التي تعود عليها في حياته قبل الزواج، ولكنه اضطر إلى تغييرها أو التقليل منها حتى يرضي الطرف الآخر وتستمر الحياة.

وناقش الفيلم أيضا تجربة دولة ماليزيا كمثال في الهبوط من أعلى نسبة طلاق في العالم والتي كانت تقدر بـ 32% في عام 1992، إلى أقل نسبة طلاق الآن وتقدر بـ7% فقط.

اعتمدت ماليزيا تجربة «رخصة الزواج» وهي إلزامية لكل فرد، ويخضع الطرفين لدورات متخصصة وبعد اجتيازها يحصلون على رخصة للزواج.

«قمرة» هو منصة إعلامية تسعى لاكتشاف المواهب وأصحاب الأفكار في الوطن العربي، دعا إليه الإعلامي، أحمد الشقيري بعد انتهاء سلسلة برنامج خواطر، والتي استمرت لـ11 موسما.

هذا العام هو الثاني للبرنامج وشارك فيه 24 ألف صانع أفكار من بينهم 4280 صانع أفلام قصيرة، من 83 دولة حول العالم.

 

 




0
0
0
0
0
0
0