حوار- إسراء سعد:

أجرى موقع «شبابيك» حوارا مع عميد كلية هندسة البترول والتعدين جامعة السويس، الدكتور عصام أحمد، تناول فيه الحديث عن وضع الكلية وترتيبها وتدريب الطلاب وتأهيلهم لسوق العمل والملتقيات الدولية ومشاكل الكلية والطلاب وأعضاء هيئة التدريس.

وإلى نص الحوار

ما هو وضع الكلية في التصنيف المحلي والدولي؟

أنشأت الكلية كمعهد عالي للبترول عام 1961 عندما أعلن الرئيس الراحل جمال عبدالناصر افتتاح عدد من المعاهد العليا، وأصبحت تحت إشراف اليونسكو عام 1965 من حيث التدريب وتدريس أساتذة من الخارج، وتوفير الأجهزة والمعامل من اليونسكو وانتهت تبعيتها لليونسكو عام 1975، وانضمت لجامعة حلوان باسم كلية البترول، وانتقلت تبعيتها لجامعة قناة السويس عام 1976 باسم هندسة البترول والتعدين حتى انفصلت جامعة السويس عن جامعة قناة السويس عام 2012 وأصبحت الكلية خاضعه لجامعة السويس.

أما بخصوص التصنيف المحلي والدولي فتعد الكلية أقدم كلية بترول في الشرق الأوسط وتحتل المركز الثاني بعد جامعة الملك فهد للبترول في السعودية في الوقت الراهن، والذي يميز الكلية أن معظم أعضاء هيئة التدريس والباحثين والمهندسين العاملين في مجال البترول في منطقة الخليج والشرق الأوسط من أبناء الكلية، كذلك توجد كوكبة من أعضاء هيئة التدريس المتخصصين في مجالات البترول والتعدين والمناجم والفلزات.

وماذا عن التصنيف العالمي؟

يندرج تصنيف الكلية تحت تصنيف جامعة السويس وبالرغم من حداثة الجامعة التي تم إنشائها عام 2012 بعد الانفصال عن جامعة قناة السويس، إلا أن الجامعة ظهرت في بعض التصنيفات مثل التصنيف الإسباني سيماجو (Scimago)، وتصنيف يبوميتركس (Webometrics) للعام الدراسي 2018، وتسعى الجامعة والكلية لتحسين وضعها في هذه التصنيفات والظهور في تصنيفات عالمية أخرى.

كيف تؤهل الكلية الطلاب لسوق العمل؟

تركز الكلية حاليا على عاملين أساسين:

 الأول: التواصل مع الشركات في تخصصات الكلية المختلفة لخلق فرص تدريب جيدة للطلاب، وتتراوح مدة التدريب من أسبوع إلى أربعة أسابيع ويعتبر هذا النوع من التدريب إجباري لطلاب الفرقة الثالثة، وهناك تدريب إضافي يتم أثناء أجازة نصف العام، وتقوم الكلية بعمل رحلات علمية للطلاب- رحلة اليوم الواحد أو رحلات قصيرة للشركات والمصانع.

ثانيا: التواصل مع الشركات والمصانع من خلال استقطاب شخصيات صناعية متميزة لإلقاء محاضرات وورش عمل، وإلقاء محاضرات بالكلية.

لماذا تحرمون طلاب الفرقتين الأولى والثانية من التدريب؟

الهيئة العامة للبترول توفر عدد محدد لتدريب للطلاب، وحصول أي طالب على الإفادة يقلل من عدد الطلاب المحددين من الهيئة، لذلك تعطي الكلية أولوية للتدريب لطلاب الفرقة الثالثة، وبالرغم من ذلك فإنه تم إعطاء إفادات للطلاب للتدريب في إجازة نصف العام وأيضا خلال الإجازة الصيفية، شريطة ألا يتم استقطاع ذلك من ضمن الفرص المتاحة للتدريب الإجباري.

كذلك لا يوجد أي مانع لإعطاء إفادات التدريب لطلاب الفرق المختلفة خلال الإجازة الصيفية شريطة زيادة عدد فرص التدريب المتاحة من الشركات عن خطة التدريب الإجباري للفرقة الثالثة، وسوف يتضح ذلك بعد تجهيز خطة التدريب الإجباري بنهاية شهر إبريل 2019.

أي طالب سيتقدم بطلب الحصول على إفادة بنهاية إبريل المقبل سيحصل عليها. الكلية تسعى بكل طاقتها لتوفير أكبر فرص من التدريب.

ما وضع الطلاب الوافدين من هذه التدريبات؟

غالبا الشركات المصرية لا تسمح للطلاب الأجانب بالتدريب، ولأول مرة توفر الكلية فرص تدريبات لهم في شركات أجنبية، وجميعها شركات عالمية لم يكن يحلم بها الطالب ولن يتخرج طالب بدون حصوله على التدريب في شركات، وتسعى الكلية لتطوير وتوفير التدريب لطلابها من خلال التواصل مع جميع الشركات الموجودة في مصر.

متى ستبدأ تدريبات الطلاب الأجانب في تلك الشركات؟

بالفعل بدأت التدريبات لـ160 طالب بأولوية للفرقة الرابعة لأنه على وشك التخرج، والطلاب الأجانب هم سفراء لدولهم ويحصلون على وظائف إدارية عليا بعد عودتهم؛ لذلك تحرص الكلية على تدريبهم حتى يكونوا سفراء لنا في بلادهم.

ما هي الشركات الأجنبية التي تدرب الطلاب؟

شركة شلمبرجين، وبيكر، وأباتشي في البترول.

ما أهم المشكلات التي واجهتك في إدارة الكلية؟

المشكلة الأساسية هي عدم توافر عدد كاف من أعضاء هيئة التدريس الشباب، وهي مشكلة تواجه الطلاب، تضم الكلية 13 دكتور بينهم 3 أعضاء 45 عاما، و10 أعضاء يتجاوزوا الـ60 وال70 عاما، بالإضافة لوجود عجز في الجهاز الإداري لعدم توفير تعينات جديدة، وخروج عدد من أعضاء هيئة التدريس للمعاش كل عام، ولكن يتم التغلب على تلك المشكلة من خلال تحويل الكلية للنظام الإلكتروني وتعمل الكلية حاليا على إنشاء قاعدة بيانات بدلا من الأوراق، بحيث يوجد عضو واحد في المكتب على جهاز كمبيوتر يعمل بدلا من 4 أعضاء.


 

هل يوجد خطة لضم أعضاء هيئة تدريس متوسطي العمر؟

المشكلة في قلة عدد أعضاء هيئة التدريس في مجال البترول على مستوى مصر كلها، وحرص خريجي البترول على العمل في مجال البترول بعيدا عن المجال الأكاديمي لحصوله على مرتبات وامتيازات أعلى، بجانب سفر أعضاء هيئة التدريس للحصول على الدكتوراه في الخارج وعدم عودتهم، ويعتبر قسم بترول أكثر الأقسام احتياجا للمعيدين.

يشتكي الطلاب من تعامل الدكاترة وعدم السماح للطالب بإبداء آراءه؟

السبب في ذلك ارتفاع متوسط أعمار أعضاء هيئة التدريس، ولكن بالنسبة لأعضاء هيئة التدريس الشباب معاملتهم طيبة مع الطلاب، وأيضا فإن أعضاء هيئة التدريس كبار السن يتمتعون بخبرات عالية في مجال التدريس فمعظمهم حاصل على الدكتوراه من أوروبا وأمريكا.

وماذا عن معامل الكلية؟

الكلية فيها معامل متقدمة جدا وغير موجودة في كثير من كليات الدول الأوروبية المتقدمة.

ولكن الطلاب يشتكون من المعامل لعدم وجود أجهزة كمبيوتر خاصة بالسميوليشن؟

أجهزة الكمبيوتر موجودة، ولكن المحاكاة محتاجة أجهزة عالية جدا، وتكمن مشكلة أجهزة المحاكاة (السميوليشن) أنها تحتاج للتحديث كل عامين ومع ذلك لا يوجد مشكلة في الماديات حيث نحاول التواصل مع شركات البترول وخريجي الكلية المسؤولين عن شركات خاصة أو في مناصب إدارية عليا للإسهام ببعض برامج المحاكاة.

ما المنح التي تقدمها الكلية للطلاب المصريين والطلاب الوافدين؟

عقدت الكلية هذا العام لأول مره اتفاقيتين مع جامعة مدريد في إسبانيا، وجامعة البترول والغاز في رومانيا للتبادل الطلابي، وتبادل أعضاء هيئة التدريس، بالإضافة لإعفاء الطلاب الأوائل في الأقسام التقليدية وغير التقليدية كقسم اكتشاف من المصاريف الدراسية.

متى سيبدأ التبادل الطلابي؟

بداية من العام القادم ستبدأ الكلية في عمل التبادل الطلابي وإرسال طلاب للتجربة، كما تسعى الكلية لعمل dual programme برامج مزدوجة.

ما هي البرامج المزدوجة؟

البرامج المزدوجة تعني أخذ شهادة من دولتين، بمعنى أن خريج هندسة السويس يصبح خريج بترول السويس وكلية الهندسة في أمريكا أو ألمانيا وذلك بحسب البرنامج، أي شهادة معتمدة من دولتين.

كيف تكون هذه الشهادة وما هو نظام التعليم الخاص بها؟

ترسل الجامعة التي يتم عمل ازدواج معها اللائحة الخاصة بها لتطبيقها في الكلية، وترسل الدولة من وقت لآخر خبراء للمراقبة ومتابعة الامتحانات، ويستطيع الطالب الحصول على شهادة معتمدة من دولتين بعد استيفاء المتطلبات للحصول على الدرجة العلمية للجامعتين.

متى سيبدأ تطبيق نظام البرامج المزدوجة؟

جاري اتخاذ قرارات لبدأ تطبيق البرامج المزدوجة في خلال عامين بحد أقصى.

ما نسبة تبادل الطلاب؟

ستبدأ الكلية بعدد من 4 لـ5 طلاب للتجربة ثم ستزداد الأعداد في الأعوام اللاحقة.

هل سيتوقف التبادل الطلابي في حالة عدم عودة الطلاب من الخارج؟

لن يتوقف التبادل ولكن سيتم وضع شروط أخرى لضمان عودة الطالب من التبادل الطلابي، أنا يهمني إن الطالب يرجع يفيد بلده، لكن لو مرجعش أنا استفدت إيه.

ما المعايير التي يتم على أساسها اختيار الطلاب للتبادل؟

غالبا يكون الأوائل، وبيتم اختيار عدد من الطلاب الأوائل من 10 إلى 20 طالب تقريبا، وتقوم الجامعة الأخرى باختيار 5 طلاب وفقا لمعايير خاصة بها.

الأوائل سيكونوا من الفرقة الرابعة؟

لا، التبادل الطلابي بيكون للفرقة الثانية والثالثة، وسيتم عمل تبادل طلابي خاص لكل فرقة، وإذا نجحت التجربة سيزداد عدد طلاب التبادل في الأعوام القادمة.

ما المدة التي يقضيها الطالب في التبادل؟

3 أو 4 شهور أو ترم كامل.

لماذا يقتصر التبادل على طلاب الفرقة الثانية والثالثة؟

لا يشمل التبادل إعدادي وأولى لأن الطالب في هذه المرحلة يكون غير ملم بمقررات التخصص حيث إن معظم المقررات تكون مقررات دراسية عامة، والفرقة الرابعة نركز على توفير تدريبات للشركات.

ما نسبة التبادل لأعضاء هيئة التدريس؟

سيتم تبادل 3 أعضاء هيئة تدريس مع جامعة مدريد في إسبانيا، و3 أعضاء مع جامعة البترول والغاز في رومانيا.

ما مدة التبادل لأعضاء هيئة التدريس؟

من شهر ونصف وحتى 3 شهور.

ما المعايير التي يتم على أساسها اختيار أعضاء التبادل؟

الاختيار على أساس التخصص، وإجادة اللغة الإنجليزية.

ما التخصصات المطلوبة للتبادل؟

قسم بترول وتكرير وجيولوجيا.

ما آخر التدريبات التي وفرتها الكلية لطلاب الفرقة الرابعة؟

تم إمضاء خطاب خاص لعمل الـ10 الأوائل على قسم مناجم العام الماضي أو قسم مناجم وجيولوجيا معا بسبب تقارب شغلهم وقلة عدد طلاب القسمين، بشركة للمناجم.

كيف يتم تعريف الطلاب بأقسام الكلية المختلفة؟

تنظم الكلية كل عام ندوة تعريفية بأقسام الكلية المختلفة بحضور رؤساء الأقسام يعرفوا الطالب بكل قسم، وفرص العمل، ولا نعتمد على رؤساء الاقسام فقط حيث يشترك الطلاب في التعريف بأقسام الكلية ومشاكل كل قسم ويتم اختيار 5 طلاب عشوائي، لاحتمالية تجاهل الدكاترة للمشكلات وتركيزهم على الإيجابيات، بالإضافة إلى وجود دليل للطالب لتعريفه بأقسام الكلية.

هل صدر كتاب عن نشأة الكلية وأقسامها المختلفة كما أعلنت؟

يتم حاليا توثيق الكتاب ومراجعته حيث يأخذ سنة للمراجعة، ولكن أصعب مرحلة في عمر الكلية تم تناولها وهي من 1961 وحتى 1990 لعدم وجود أوراق في تلك الفترة، ولكن من بداية 1990 حيث وجود الكمبيوتر يتم نسخ المعلومات الخاصة بالعمداء والوكلاء من الكمبيوتر بسهولة، فأصعب فترة تم الانتهاء منها.

متى سيطرح الكتاب؟

في نهاية الترم الحالي سيتم طرح الكتاب واللوائح الجديدة.

ما أهم القرارات التي تضمنتها اللائحة الجديدة؟

أهم ما جاء في اللائحة تغير النظام المعمول به منذ 16 عام بالنسبة لطلاب بكالوريوس إلى نظام ساعات الاتصال، وهو ما يعني حساب عدد الساعات الخاصة بعمل أي تمارين أو تكليفات للطالب في المنزل ولا يتم حساب عدد ساعات المحاضرة والسكشن فقط، بل أي تكليفات يقوم بها الطالب، وهو أحدث نظام في التعليم يستخدمه العالم كله.

وضمت اللائحة نظام الGPA لطلاب الدراسات العليا حيث كان الطالب يجب عليه حضور الترم كامل وإلا يتم فصله، ولكن وفقا لهذا النظام يمكنه من حضور عدد ساعات محدد ليتمكن من إنهاء دراسته في المدة المناسبة له.

ويسمح النظام لطالب الدراسات العليا بالتنسيق بين عمله في مجال الصناعة ودراسته، وعدد الساعات يعتمد على نشاطه، وتتضمن اللائحة حصول طالب البكالوريوس على نظام ال (GPA) بتقديرات الدول المختلفة من خلال التحويل من نظام لآخر، مما يمكن الطلاب من معرفة ال (GPA) الخاص به للنظام الأمريكي أو أي نظام آخر، ولم يكن معترف بالتقديرات المصرية في الخارج ولكن اللائحة الجديدة يتم تحويل نتيجة الطالب لتقدير أي دوله أخرى، بجانب تحديث جميع الكورسات التعليمية المعمول بها من عام 2003 على يد أستاذة من الخارج، وبإمكان الدكتور التحديث في المناهج لأول مرة.

ومتى ستطبق اللائحة؟

بداية من العام القادم سيطبق النظام على الدفعات المقبلة.

ما تكلفة الشهادة المعادلة لنظام أي دولة أخرى؟

100 جنيه ثمن أي شهادة سواء باللغة العربية أو الإنجليزية.

ما الهدف من المؤتمر الدولي الثالث عشر لهندسة البترول والمناجم والفلزات؟

المؤتمر جميع تخصصاته متعلقة بمجال الكلية، ويتناول المؤتمر أحدث ما وصل إليه العلم والصناعة في العالم كله، وتقديم أوراق بحثية لأحدث الأفكار التي لم يتم تطبيقها وإمكانية استخدامها في حل المشاكل القائمة، ومشاركة دول مختلفة في المؤتمر، وطرح آراء شخصيات كبرى عن مجال الصناعة والمجال الأكاديمي، وتوضح بعض الشركات متطلبات العمل بها ما يجعلنا نركز على تنميتها لدي الطالب، كما تعلن شركات عن أحدث التكنولوجيا والمنتجات الخاصة بها، وتوفير علاقات مع دول مختلفة وفتح مجالات تعاون تفيد الطلاب، والمعيدين، والدكاترة، حيث تطلب دول معيدين أو طلاب للمنح من خلال المؤتمر، ومعرفة المشاكل التي تواجه صناعة البترول والتعدين في مصر والحلول التي وصل إليها العالم.

ما أهم الشركات والشخصيات المشاركة في المؤتمر؟

تواصلنا مع أشخاص في اليابان وألمانيا، وأمريكا، والسعودية والعديد من دول الخليج، ولكن التأكيد بالفعل قبل المؤتمر بشهر أو أسبوع.

كما تشارك شخصيات من جامعة السويس، وأسيوط، والأزهر، والجامعة البريطانية، واليابانية، ومركز بحوث الفلزات، ومعهد بحوث البترول، ومعهد التبين للدراسات المعدنية، ومن الخارج معظم الحضور من مقدمي الأوراق البحثية لأفكار جديدة، ويتم اختيار شخصيات بارزة لتقديم محاضرات كأشهر شخص في مجال البترول، أو حضوره كمسؤول في تحكيم الأوراق البحثية.

هل يوجد شخصيات محددة مقرر حضورها؟

حاليا مقرر حضور وزير التعليم العالي حيث إن هذا المؤتمر مدرج ضمن خطة مؤتمرات وزارة التعليم العالي، وكذلك تم توجيه الدعوة إلى وزير البترول والثروة المعدنية.

هل سيحضر رؤساء الجامعات؟

غالبا لا، ومع ذلك سيحضر رئيس جامعة السويس بصفته راعي المؤتمر، فهم مرحب بهم ولكن غالبا يحضر مقدمي الأوراق البحثية والمشتركين في تحكيمها.

أين سيعقد المؤتمر ومتى ينطلق؟

في العين السخنة، وبدأنا في التنظيم بالفعل، والتنظيم مفتوح ومشترك في التنظيم طلاب مصريين ووافدين، و50% من التنظيم طلاب، أنا بعتمد على الطلاب في كل شيء، لجان المؤتمر من الدكاترة بيحددوا الخطوط العامة والطلاب بيشتركوا في كل شيء ليكون منتمى للمكان، وحتى اللوجو من تصميم الطلاب.

التنظيم مقتصر على طلاب الكلية فقط ومتى تفتح موقع تسجيل الحضور؟

التنظيم هيكون مفتوح لجميع الطلاب، حتى السودانيين طلبوا الاشتراك ووافقت، وأيضا التنظيم متاح للجميع وشكلنا الآن رؤساء لجان التنظيم وهي 6 لجان.

وبالنسبة للتسجيل فالويب سايت والفورم هينزلوا الأسبوع القادم.

ما هي لجان التنظيم؟

رؤساء اللجان من أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم لكن التنفيذ على أرض الواقع سيكون للطلاب.

وبالنسبة للجان فهي: اللجنة العلمية وهي مسؤولة عن الأبحاث وتحكيمها، ولجنة خاصة بالمشتريات وأمانة الصندوق لشراء المستلزمات كالوجبات، والمياه وحجز الفنادق، ولجنة للدعاية والتسويق للدعاية على السوشيال ميديا والويب سايت، ولجنة للرعاة لإحضار ممولين للمؤتمر، ولجنة التحكيم والإسكان خاصة بتسكين الحضور ومواصلاتهم قبل وأثناء وبعد المؤتمر، وستعرض اللجان في فورم التقديم لتنظيم المؤتمر.

حدثنا عن المجلة الإلكترونية الخاصة بالكلية؟

المجلة كانت ورقية وتم تحويلها لمجلة إلكترونية، وتهتم المجلة بالأبحاث العلمية، ويشترك في المجلة أشخاص دوليين لكي تصبح المجلة معترف بها دوليا، وتضم عضو من اليابان، وأمريكا، وانجلترا، و3 أعضاء من الكلية، وفريق الإعداد مسؤول عن التأكد من عدم وجود اقتباسات في البحث، ومراجعته.

هل الأبحاث خاصة برسالات الماجستير والدكتوراه؟

لا، البحث يمكن أن يكون جزء من رسالة ماجستير ولكن لها صياغة مختلفة وأسلوب خاص بها، من عنوان وتلخيص للبحث وأهم ما توصل إليه البحث والوثائق المعتمد عليها فيه، ويجب تقديم فكرة جديدة في البحث.

هل مقدمي الأبحاث طلاب أم دكاترة؟

معظمهم من أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة، أو طلاب الدراسات العليا حيث تسهم هذه الأبحاث في ترقياتهم، وبالنسبة للطلاب فالمجال مفتوح لو هيقدم حاجة جديدة، ويشترك طلاب الدراسات العليا في المجلة، ويستطيع طالب بكالوريوس طرح مشروع التخرج الخاص به في المجلة إذا قدم فكرة جديدة ووافق عليه محرر المجلة.

لماذا لم يُفعل الموقع حتى الآن؟

في خطأ يتم تعديله، والموقع مصمم بالتعاون مع بنك المعرفة وأكاديمية البحث العالمي مجانا لأنه يتكلف مبالغ فلكية، والخطأ هو أن المجلة مسجل عليها أنها تابعة لجامعة قناة السويس وهي خاصة لجامعة السويس وهذا الخطأ يتم تعديله بالإضافة إلى تطوير الموقع وسيكون متحا خلال أيام.

ما دورية صدور المجلة وهل تصدر منها نسخة ورقية؟

سوف يتم إصدار المجلة بمعدل مرتين في العام بحيث تكون نصف سنوية، وهي الكترونية لأن العالم كله يعمل الكترونيا، وإذا أراد أحد نسخة ورقية يمكنه الحصول عليه البحث مجانا وطباعته، وبعد إدراجها تحت مظلة اسكوبس يمكن زيادة دورية الإصدارات إلى أربع مرات.

فيما يتعلق بالشباتر، هل هناك خطة بالفعل لضم عمل الشباتر -أنشطة طلابية- مع الاتحاد؟

تم تقنين عمل الشباتر مع لجنة الأسر العلمية، لتسهيل إعطاء تصريحات رسمية لعمل الشباتر داخل الجامعة أو خارجها ولكن وضعت شروط لعمل الشباتر منها وجود عدد محدد من الطلاب، ووجود مشرف أكاديمي، وأن يتم عمل خطة زمنية للشابتر للفصل الدراسي باستثناء هذا العام، وذلك تنفيذا لمبادرة رئيس الجمهورية لتفعيل الأنشطة الطلابية في الجامعات.

لكن هناك شكوى من مشكلة التصريحات الخاصة بكل مناسبة؟

المشكلة في فقد التواصل بين الشباتر -أنشطة طلابية- وإدارة الكلية، وحاليا تم تعيين الدكتورة نيفين علي منسقة أنشطة في الكلية، لتقوم بتيسير جميع الإجراءات للطلاب للحصول على الموافقات الرسمية.

ما المدة التي يتطلبها صدور التصريحات لأعمال الشباتر؟

حاليا مدة التصريح 3 أسابيع لحد أقصى، ولكن هناك محاولات لتقليل مدة التصريحات ل72 ساعه بمجرد تقديم الشباتر المتطلبات أو المعلومات الخاصة بال events أو التدريبات وورش العمل.

ما المتطلبات أو المعلومات اللازمة لصدور التصريحات الخاصة بأعمال الشباتر؟

أن يقدم الطلاب معاد مقترح للمناسبة التي يتم التنظيم لها ومعاد بديل لها، ومن الحضور وعددهم، والفئات المستهدفة من ال event والبرنامج الخاص بالevent أو ورشة العمل وأسماء المحاضرين، وجاري عمل form لملأ البيانات اللازمة لعمل التصريحات وسيتم رفعها أونلاين.



0
0
0
0
0
0
0