رئيس التحرير: أحمد متولي

ممارسة الرياضة هتخليك تنجح في الدراسة.. اعرف ليه وإزاي؟

ممارسة الرياضة هتخليك تنجح في الدراسة.. اعرف ليه وإزاي؟

تؤكد الكثير من الدراسات العلمية أهمية ممارسة التمارين الرياضية بالنسبة للطلاب.. وهو ما يؤكده أيضا خبراء التربية والتنمية البشرية.

في هذا التقرير يوضح لكم «شبابيك» التمارين التي يُنصح بها أثناء الدراسة؛ إلى جانب أفضل الأوقات لممارستها، من خلال الاستعانة بخبراء التعلم والعلاج الطبيعي.  

الفوائد

يقول مدرب مهارات التعلم والذاكرة، الدكتور مرزوق الغنامي، إن ممارسة التمارين الرياضية تفيد الطلاب في أكثر من جهة، فهى تحسن الصحة البدنية بشكل عام، ما يسهم في زيادة النشاط الذهني الضروري للمذاكرة، بالإضافة إلى ما يلي:

  • التركيز

التركيز في المذاكرة غالبا ما يكون مداه قصير، لا يتعدى ساعة إلا ربع، فبعد مرور ثلث ساعة على بدء المذاكرة يبدأ التركيز في الانحدار ولن يتمكن الطالب من رفعه مرة أخرى إلا عن طريق الحركة وتنشيط الدورة الدموية، ويتحقق ذلك بممارسة التمارين الرياضية، وبذلك تسهم الرياضة في زيادة تركيز الطالب.

  • أمر ضروري

وفقا لما أوضحه «الغنامي» فهناك أنماط مختلفة للطلاب، منها الطالب الحركي، وممارسة الرياضة تكون ضرورية لهذا النمط بشكل خاص، مشيرا إلى أن هذا الطالب يتميز بعدد من الصفات، هى: لا يستطيع الجلوس في نفس المكان لفترة طويلة، يفضل استخدام يديه في أغلب الأنشطة وحتى أثناء التحدث، وقادر على تعلم الحركات البدنية أو القتالية بسرعة كبيرة.

عشان تذاكر صح اعرف شخصيتك الأول

تمارين بسيطة

ينصح مدرب مهارات التعلم والذاكرة بممارسة التمارين الرياضية البسيطة التي لا تتسبب في الوصول لدرجة الإجهاد حتى لا تؤدي إلى نتيجة عكسية وتحول بينك وبين المذاكرة، ومن التمارين التي نصح بها: تحريك الاكتاف، والرقبة، تمارين الضغط، فضلا عن ممارسة رياضة الجري.

وأوضحت استشاري العلاج الطبيعي، الدكتورة ناهد الحسيني، أن ممارسة الرياضة تساعد على التركيز، وتزيد من قدرة عضلات الظهر والركبة والرقبة على تحمل الجلوس لفترة طويلة أثناء المذاكرة، ومن التمارين التي أوصت بممارستها ما يلي:

  • تمرينات تقوية عضلات الرقبة

أكدت استشاري العلاج الطبيعي، أن هذه التمرينات تساعد على تجنب التهاب الفقرات العنقية وآلام عضلات الرقبة، كما أنها تسهم في زيادة التركيز في المذاكرة، موضحة أن تقلص عضلات الرقبة نتيجة للمجهود الزائد يسبب ضغط على الأوعية الدموية الواصلة للمخ وبالتالي لن يصل الدم للمخ بالقدر الكافي، ما يؤثر بشكل سلبي على التركيز، الأمر الذي يمكن تجنبه بممارسة التمرينات التالية:

1- ثني الرقبة للأمام والخلف.

2 – ثني الرقبة للكتف اليمين ثم اليسار.

3 – لف الرقبة يمينا ويسارا (مثل التسليم في الصلاة)

4 – تشبيك أصابع اليدين مع بعضهما مع فرد الكوعين ورفع الذراعين لأعلى ثم النزول بهما.

5 – وضع اليدين خلف الرقبة مع ثني الكوعين وغلق وفتح الذراعين.

6 – رفع الكتفين إلى أعلى ثم خفضهم.

  • تمرينات تقوية عضلات الظهر

تشمل 4 تمرينات، هى:

1 – الاستلقاء على الظهر ثم ارفع رأسك بالكتفين إلى أعلى وبالقدر الذي تستطيع.

2 – استلقي على الظهر ثم ارفع القدم اليمنى إلى أعلى 45 درجة والركبة مفرودة، وانزلها مرة أخرى لرفع القدم اليسرى بنفس الطريقة، على أن يتم تبادل رفع كل قدم 10 مرات لكل واحدة.

3 – النوم على الوجه مع فرد الذراعين بجانب الجسم ورفع الرأس والكتفين إلى أعلى.

4 – رفع القدم اليمنى (مفرودة) إلى أعلى 20 درجة وانزلها مرة أخرى لرفع القدم اليسرى بنفس الطريقة، على أن يتم تبادل رفع القدمين (10 مرات لكل واحدة منهما)

  • تمرينات تقوية عضلات الركبة

وتشمل تمرينين، هما:

1- الاستلقاء على الظهر، والضغط بالركبة (من الخلف) على السرير لشد العضلة الأمامية.

2 – مع شد العضلة الأمامية ارفع الركبة إلى أعلى 45 درجة.

وأشارت استشاري العلاج الطبيعي إلى أنه يجب ممارسة كل تمرين من التمارين السابقة 10 مرات «عدات» ومرة واحدة في اليوم (يمكن ممارستها في الصباح)

وحذرت من ممارسة التمارين العنيفة مثل رفع الأثقال في «الجيم»، وذكرت أنه يجب التدرج في ممارسة الرياضة، ففي البداية يمكن تخصيص ثلث أو نصف ساعة لها في اليوم لتصل إلى ساعة كاملة بعد ذلك.

الأوقات

توصلت دراسة هولندية اٌجريت على 72 طالبا أن ممارسة التمارين الرياضية المكثفة بعد مرور 4 ساعات على المذاكرة يساعد على تذكر المعلومات التي سبق مذاكرتها، وخلصت الدراسة إلى أن ممارسة التمارين الرياضية بعد مرور عدة ساعات على المذاكرة يعتبر أكثر فاعلية من القيام بها بعد الدرس مباشرة.

ومن جانبه، ينصح «الغنامي» بممارسة الرياضة قبل وأثناء وبعد المذاكرة، لأن كل وقت له فائدة مختلفة عن الأخرى، فممارستها قبل البدء في المذاكرة يساعد على تهيئة الطالب لها حيث يُدخله في الحالة المثالية للتعلم، لأنها تمده بالأكسجين وتزيد من نشاطه.. «كما أن ممارستها أثناء المذاكرة أو خلال فترات الراحة يسهم في استعادة التركيز، وبعد المذاكرة تكون نوع من أنواع التحفيز الذاتي».

وقال الغنامي: «يمكن أن يربط الطالب ذهابه للجيم بالانتهاء من مذاكرة جزء معين، أي أن تكون الرياضة نوع من أنواع المكافأة الذاتية التي تزيد من حماسك وإقبالك على المذاكرة».

وأشار مدرب مهارات التعلم والذاكرة، إلى أنه يمكن تخصيص 10 دقائق فقط لممارسة الرياضة في كل مرحلة (قبل، أثناء، بعد) المذاكرة، ويمكن أن يصل إجمالي الوقت المخصص لها خلال الإسبوع إلى ساعتين فقط.

 5 نصائح «هترجعك لمود المذاكرة» بعد الإجازة؟

أسماء أبو بكر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا