الطالبة إسراء ضرغام.. رائدة نشاط منذ الابتدائية وتحلم بمنصب وزيرة الثقافة

نشأت الطالبة إسراء عبد الحميد ضرغام في عائلة تهتم بالمجال العام والسياسة والعمل التطوعي، وانعكس هذا الاهتمام على شخصيتها منذ المرحلة الابتدائية.

إسراء ضرغام طالبة في الفرقة الخامسة بكلية الصيدلة جامعة دمنهور، ونائب رئيس اتحاد طلاب الجامعة ومسئول أسرة طلاب من أجل مصر، وممثل المرأة في حزب مستقبل وطن بمركز كوم حمادة محافظة البحيرة، وتم تكريمها في العديد من المناسبات.

أنشطة من الابتدائية للجامعة

انضمت «ضرغام» إلى مجال الأنشطة مبكرا، تقول في حديثها لـ«شبابيك»: «أنا بدأت النشاط في مرحلة الابتدائي ضمن اتحادات الطلبة، وفي إعدادي اخدنا مركز أول على مركز كوم حمادة في البحيرة، وفي الثانوي فزنا بمركز أول على مستوى محافظة البحيرة، والمركز الرابع على مستوى الجمهورية».

بمجرد التحاقها بكلية الصيدلة جامعة دمنهور، انضمت إسراء إلى أسرة «فارما توداي» وهي أسرة متخصصة بالمجال العلمي، كانت عضوا في الفرقة الأولى، ثم أمينا للصندوق في الفرق الثانية.

تحول نشاط طالبة كلية الصيدلة إلى مستوى أعلى، توضح إسراء: «في سنة رابعة أسست أسرة طلاب م أجل مصر في الكلية، وكنت نائب رئيس اتحاد الكلية، وفي سنة خامسة بقيت مسئولة من أجل مصر على مستوى الجامعة ونائب رئيس اتحاد الجامعة».

على الرغم من مشاركتها بشكل كبير في الأنشطة إلا أنها تمكنت من المحافظة على تقديراتها الدراسية والحصول على جيد جدا في كل عام.


 

الأم.. الداعم الأساسي

في حديثها مع «شبابيك» تذكر الطالبة إسراء ضرغام والدتها بشكل مستمر على أنها الداعم الأساسي لها في مسيرتها التعليمية والتطوعية، وتعتبرها مفتاح نجاحها.

تقول: «أمي سبب في إني أكون موجودة في الأنشطة والفعاليات وهي الداعم الأساسي ليا هي ووالدي، هي صحيح أحيانا بتخاف على مستقبلي ودراستي وتشفق عليا لما بكون مضغوطة، بس برضه بتشجعني على النجاح في مختلف المجالات».

مشاركات خارج الجامعة

لا يقتصر نشاط إسراء على العمل داخل أسوار الجامعة فقط، لكنها تشارك بشكل فعال في أعمال تطوعية وسياسية خارج الجامعة، فهي ممثل للمرأة في حزب مستقبل وطن بمدينة كوم حمادة.

كما شاركت «ضرغام» في حملة «لأني رجل» التي أطلقها المجلس القومي للمرأة وهيئة الأمم المتحدة للمرأة والمساواة بين الجنسين والحكومة السويدية.

تقول طالبة كلية الصيدلة «الحملة هدفها تسليط الضوء على النماذج الإيجابية لدور الرجل في دعم المرأة، والتأكيد على أهمية تحقيق المساواة بين الراجل والمرأة».

ومن بين الأنشطة التي شاركت فيها تنظيم عدد من الدورات التدريبية وزيارات لدار المسنين ودور الأيتام.

حلمي أكون وزير ثقافة

تحلم إسراء ضرغام أن تصبح وزير للثقافة في يوم من الأيام، وتوضح: «بحلم أكون وزيرة ثقافة، علشان بداية نهضة أي بلد بتبدأ من الأفكار والثقافة العامة، وأنا دايما بقول إن الأساس هي ثقافة الطفل اللي هيكبر يوعّي اللي حواليه وياخد بإيديهم، وأول حاجة هعملها لو بقيت وزير هرجّع سينما الطفل لأن هو الأساس».


 

أهمية النشاط للفتيات

تؤكد إسراء على أهمية ممارسة الفتيات للأنشطة المختلفة لأنها تزيد من مهاراتهم الشخصية وتنمي قدراتهم، ومكنهم من التعامل والتفاعل مع كافة أطياف المجتمع.

وتشير إلى أن النشاط مفيد بشكل عام للشباب والفتيات، وأن العمل التطوعي لم يعد شيئا للرفاهية بل ركيزة أساسية من ركائز تقدم المجتمعات وتنمية المهارات.

مراكز وتكريم

حصلت إسراء ضرغام على العديد من المراكز المتقدمة منها:

المركز الأول على مدار سنتين في المرحلة الإعدادية.

الطالبة المثالية على مدار سنتين في المرحلة الثانوية.

المركز الأول على مستوى المحافظة مكتب تنفيذي اتحاد الطلاب ٢ ثانوي.

التكريم في الجامعة في العديد من الأنشطة.

الحصول على شهادة TOTمن معهد إعداد القادة.

عبدالله الشافعي

صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.

ميكس ميديا