أول رد من عمرو وردة على واقعة «الفيديو الجنسي»

رد لاعب منتخب مصر عمرو وردة على الفيديوهات الجنسية المنسوبة له ووصفها بأنها «مفبركة» وذلك في تصريحات لموقع «في الجول».

واتهم عمرو وردة شخصا بفبركة الفيديوهات التي انتشرت وتسببت في استبعاده من معسكر الفراعنة في بطولة كأس الأمم الإفريقية.

وقال وردة: «أقسم بالله بأن كل الفيديوهات التي يتم تداولها مٌفبركة، هذا ما أبلغت به الجهاز الفني للمنتخب، وكل اللاعبين يقفون معي».

وأعلن مجلس إدارة اتحاد الكرة استبعاد عمرو وردة لاعب المنتخب الوطني من صفوف الفراعنة خلال بطولة كأس أمم إفريقيا في إطار الحفاظ على حالة الانضباط والالتزام والتركيز التي عليها الفريق، بحسب بيان اتحاد الكرة.

وسادات حالة من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن قامت فتاة مكسيكية بنشر محادثات جنسية للاعب منتخب مصر عمرو وردة، ومقاطع فيديو جنسية له، حيث لاقت هذه الصور المحادثات المنسوبة للاعب منتخب مصر عمرو وردة رواجا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

ودشن رواد «تويتر» هاشتاج تحت عنوان #اطردوا وردة من المنتخب، بسبب تكرار عمليات التحرش من نفس اللاعب، على الرغم من مرور يومين على فضيحته الأولى مع عارضة الأزياء المصرية «ميرهان».

قرر الاتحاد المصري لكرة القدم استبعاد اللاعب عمرو وردة من معسكر منتخب مصر وحرمانه من المشاركة في بطولة أمم أفريقيا 2019.

ويعود سبب استبعاد عمرو وردة من معسكر منتخب مصر إلى وقائع سلوكية واتهام عدد من الفتيات له بالتحرش بهن.

وأكد مدير المنتخب الوطني، إيهاب لهيطة، أنه تم اتخاذ قرار استبعاد عمرو وردة  بعد التشاور مع الجهازين الفني والإداري للفريق، حسب تصريحات لموقع يلا كورة.

مدحت رمضان

صحفي مصري يكتب في الرياضة والفن، حاصل على كلية الإعلام ومقيم بمحافظة المنوفية

ميكس ميديا