المعجم الوجيز لمعاني الكلمات اللبنانية.. يعني ايه دخيلك وامنيح وعشرات المصطلحات الأخرى؟

تتسم اللهجة اللبنانية بمفردات خاصة قلما يفهمها أبناء الأقطار العربية الأخرى، ومع ذلك تتميز هذه اللهجة بموسيقى خاصة تجذب آذان السامعين لها.

والمعروف أن الآرامية السريانية كانت لغة أهل لبنان قبل الفتح العربي، وقد تركت هذه اللغة تأثيراتها في كثير من مفردات اللهجة المحكية الحالية، وهي لهجة تختلف من منطقة لأخرى، فهناك «البسطاوية» التي يستخدمها أهالي بيروت القديمة، و«الجبلية» التي يتكلمها أهالي جبال لبنان خاصة بالقسم الجنوبي منه مثل مناطق عالية والشوف.

وفيما يلي عدد من الكلمات والمصطلحات اللبنانية ومرادفتها:

ائشع.. أي أرى- أشوف، فيقال مثلاً «النور كتير قوي مش عم اقدر ائشع».

امزع.. أي مزق، فيقال مثلا «راح امزع ها الثوب»

اسا.. بالهمزة تحت الإلف وتشديد السين أو «إسي» وتعني «هذه الساعة»،  وقد تكون يقولها العرب الرحل «هالسع» بتشديد السين، وقد تعني «الآن»، ولها مرادف عامي ثان وهو «هلق» بفتح الهاء وتشديد اللام بالفتح أو الكسر.. فمثلاً يقال «اسا بفرجيك على الفستان»

التختية.. هذه الكلمة ستعملها سكان شمال لبنا وتعني مستودع صغير يبنى فوق غرف البيت توضع فيها المؤنة والأشياء قليلة الاستعمال، فيقال مثلاً «راح احط هاذي العلبة عالتختية»

الحين.. وتعني الآن، فيقال مثلاً «منى تكتب الدرس هالحين»

امنيح.. أصلها «مليح»، وتعني الشيء الجيد والحسن وتقال عند الشعور بالاستحسان، فيقال مثلاً «امنيح وجهك» أي أن منظره جميل.

انشب.. أي «اغلق فمك»، فيقال «انشب هسعيات حتى أخلص شغلي».

اًسکربینة.. یطلق علی الحذاء النسائي، فيقال مثلاً «اشترى هالحين اسکربینة»

اقصفتلي ركبي.. أي أخفتني وأرعبتني، فيقال مثلاً «اقصفتلي ركبي بهذا الشيء»

الشنتير.. تعني الكبير الناضج والواعي الذي لم يعد طفلاً، فيقال مثلاً «صرت قد الشنتير ولساتك مش عارف تستذكر دروسك».

اِجِر.. أي القدم أو الأرجل، فيقال مثلاً «اجريا بيوجعوني كتير»

الّ.. تعني مسؤول الحكومة أو ضابط رتبته عالية، فيقال مثلاً «لو ما بتمشي من هون راح اتصل للـ الّ».

الهيئة.. تعني «على ما يبدو»، فيقال مثلاً «الهيئة انك تسافر باكر».

اويها.. تقال للدلالة على الفرح والبهجة، وغالباً ما تُذكر في حفلات الزواج، فيقال مثلاً «اوييييها وفرحتي بزواجها».

بَلْكِي.. أي ربما، أو من الممكن، فيقال مثلاً «احكي بلكي بفهم كلامك».

بس/بسة/بساس.. «بس» يعني قط، والجمع «بساس»، فيقال «أكلت البساس الطعام».

بلّش.. أي بدأ، فيقال مثلاً «قبل منبلش المذكراة لازم نشرب شاي».

تقبرني.. كلمة دلال تقال للصغير وللحبيب، مع أن معناها الحرفي قد يعطي انطباعاً سلبياً، لكنها تحمل دعاءً بطول العمر بحيث يبقى المُخاطَب حياً بعد وفاة المتكلم، فيقال مثلاً «تقبرني بنتي مجتهدة في دراستها».

جغمه.. تعني القليل من، فيقال مثلاً «اعطني جغمه من الماء».

حتن.. تعني «حتى»، فيقال مثلاً «حتن انت ما بتستذكر دروسك»

خِتْيَارْ.. تعني مسن أو شيخ، والمؤنث «خِتْيَارَة»، فيقال مثلاً «عبرت بهذا الختيار الشارع».

دخيل.. تقال هذه الكلمة للتعجب وكأنه ينداي ربه أو قلبه، فيال مثلاً: «دخيل قلبي - أو دخيل الله – على هاذي الأفعال».

دخيلك.. تعني من فضلك وتقال في الغالب عند طلب المساعدة، فيقال مثلاً «دخيلك هات الدواء».

زغنون.. يعني الصغير، فيقال مثلاً «هذا الولد كتير زغنون».

زحطي.. أي اذهبي، فيقال مثلاً «زحطي من هون هالحين»

سيدا.. أي الاتجاه المستقيم، فيقال «اذهب سيدا نفس الطريق»

شاضوم.. أي فضولي ويتدخل فيما لا يخصه، فيقال «ياشضوم لا تتدخل فيما لا يعنيك»

شو بدك؟.. معناها ماذا تريد؟.. فيقال مثلاً «شو بدك من هذا الحديث؟».

ضيعة.. تعني قرية، فيقال مثلاً «سأذهب للضيعة باكر».

طحبش.. أي كسر، فيقال مثلاً «طحبش الحجر».

عيب الشوم.. تعني عيب ومرفوض، فيقال مثلاً «عيب شوم هذا الحكي»

عوينات.. وتعني نظارات، فيقال مثلاً "لبست العوينات».

كزدرة.. تعني التمشية للترفية، فيقال مثلاً «تعا نروح كزدورة شوية».

كماتنا/كماتو.. «كماتنا» تعني «كما نحن»، أي «لسه» باللهجة المصرية، و«كماتو» معناها «كما هو»، فيقال مثلاً «كماتني أستذكر دروسي»، أي مازلت أستذكر دروسي.

لحتن.. وتعني حتى، فيقال مثلاً «منتظر هون لحتى ييجي».

مأزإز.. هذه كلمة مشتقّة من الزجاج «أزاز»، ومعناها «يتجمد من البرد»، فيقال «سكّر الباب أزأزنا من البرد».

مَرَاقْ.. تعني اهتمام, أو مزاج، فيقال مثلاً «مَالي مَراَقْ أَعمل هذا الشيء».

نئزني.. «نئزني» بمعنى فاجأني للمذكر و«نئزتني» للمؤنث، فيقال مثلاً «نئزتني بهذه الهدية».

هون.. تعني «هنا»، فيقال مثلاً «البنت كانت هون».

هيدا.. تعني "هذا"، فيقال مثلاً «هيدا التلفزيون».

وظّي.. يوصف بهذه الكلمة الشخص غير اللائق في كلامه أو سلوكه، فيقال مثلاً «هيدا الشخص كتير وظّي».

وينتا.. معناها متى، فيقال مثلاً «وينتا بدك تروح للجامعة؟».

يا زلمة.. تعني يا رجال أو يا رجل، فيقال «يا زلمة خلص شغلك».

يمخمض/ مخمضة.. «يمخمض» بمعنى يتمضمض بصوت عالٍ يثير الاشمئزاز، و«مخمضة» أي المضمضمة.

يستك.. تعني «المخدة الكبيرة» فيقال مثلاً «جيب اليساتك من الخزانة».

محمد أحمد

صحفي يكتب في التراث والثقافة الشعبية

ميكس ميديا