السياحة في بلغاريا.. أفضل أوقات الزيارة وأماكن الجذب السياحي

تقع بلغاريا في جنوب شرق أوروبا وتحتل الجزء الشرقي من شبه جزيرة البلقان، وأكبر مدينة فيها هي عاصمتها صوفيا، وتتمتع بمناظر طبيعية متنوعة وقمم صخرية عالية تضم جبال خلابة وحدائق وطنية ضخمة بها حيوانات مهددة بالانقراض وأماكن أخرى رائعة خاصة في صوفيا بلغاريا، لذلك السياحة في بلغاريا تعتبر تجربة ممتعة، للأطفال والكبار على حد سواء.

حقائق سريعة حول السياحة في بلغاريا

يمكن استعراض بعض الحقائق والمعلومات حول السياحة في بلغاريا التي يجب أن يكون كل سائح على علم بها، حتى يتمكن من قضاء إجازة ممتعة، تتمثل في:

  • أفضل وقت لزيارة بلغاريا: أبريل - مايو، سبتمبر - أكتوبر، لأن الطقس يكون لطيفا والأسعار أقل.

  • موسم زيادة إقبال السياح: يونيو - أغسطس، ويكون ذلك خلال فصل الصيف، وتعتبر هذه الفترة أفضل وقت للزيارة في حالة الرغبة في الانطلاق في أجواء مفعمة بالحياة، وقضاء بعض الوقت مع حشود كبيرة من السياح.

  • الموسم المنخفض: نوفمبر – مارس، وبشكل عام معظم فصل الشتاء يقل فيها إقبال السياح على البلاد، نظرا لوجود الكثير من الثلوج وإغلاق معظم أماكن الترفيه في البلدات الصغيرة.

  • موسم التزلج: ديسمبر – فبراير، حيث يكون تساقط الثلوج منتظما وكثيفا.

السياحة في بلغاريا

بلغاريا في الصيف.. الطقس في بلغاريا

تقع بلغاريا في نصف الكرة الشمالي، ويكون صيفها بين شهري يونيو وأغسطس، وخلال هذا الفصل تكون الأيام طويلة ودرجات الحرارة مرتفعة والجو جاف، وهو موسم الذروة السياحية في بلغاريا، لأن معظم الأيام تكون مشمسة، حيث ترتفع درجات الحرارة إلى أكثر من 30 درجة مئوية، رغم أن أعلى هطول للأمطار يكون خلال شهر يونيو.

زيارة بلغاريا في الربيع، من أبريل إلى مايو، يكون وقت رائع أيضا ومناسب لقضاء إجازة ممتعة، لأن درجات الحرارة تكون لطيفة، خاصة على طول الساحل الذي يتمتع بتأثيرات مناخية من البحر الأبيض المتوسط، ويكون المناخ جيدا في شهر سبتمبر أيضا، رغم انخفاض درجات الحرارة بشكل كبير اعتبارا من شهر أكتوبر وما بعده، حيث تكون البلاد مغطاة بالثلوج.

أماكن الجذب السياحي في بلغاريا

السياحة في بلغاريا ستكون تجربة ممتعة بلا شك، لأنها تزخر بالعديد من أماكن الجذب السياحي والمعالم المميزة التي تستحق الزيارة حقا، ونستعرض عددا من هذه الأماكن فيما يلي:

  • شلالات كروشونا

توجد بالقرب من قرية كروشونا، ويبلغ ارتفاع الشلالات 20 مترا، ومن السهل للزائرين الوصول إلى الشلالات واستكشاف المنطقة المحيطة عبر الجسور أو المشي، ويؤدي أحد المسارات إلى كهف مخفي حيث يمكن العثور على مصدر الشلال.

شلالات كروشونا
  • مدينة كوبريفشتيتسا

مدينة تاريخية، كانت ذات يوم مركزا للحرب ضد الحكم العثماني وما زالت حتى اليوم مكانا يفتخر به البلغاريون، وتحظى المدينة الآن بشعبية بين الزوار كمتحف في الهواء الطلق، حيث يوجد فيها العديد من القصور والمنازل التي تعتبر أمثلة رائعة على النهضة الوطنية البلغارية التي حدثت خلال القرن التاسع عشر.

  • ساني بيتش

يشتهر المنتجع بمساحات طويلة من الشواطئ الرملية الناعمة التي تنحدر إلى البحر الأسود، ويزوره الكثير من السياح بأجوائه الممتعة خاصة الليلية، وتمتد الشواطئ لمسافة ثمانية كيلومترات على طول الساحل وتوفر المكان المثالي لقضاء بعض الوقت تحت أشعة الشمس والسباحة.

يوجد العديد من الفنادق على طول الشاطئ، بأسعار معقولة وصديقة للعائلة، لذلك يعتبر المنتجع مكان مناسب للزيارة عند الرغبة في قضاء بضعة أيام في الاسترخاء تحت أشعة الشمس واستكشاف المنطقة المحيطة، مثل مدينة نيسيبار القديمة.

  • حديقة بيرين الوطنية

تعتبر كنزا وطنيا في بلغاريا، حيث تضم أكثر من 70 بحيرة جليدية وغابات قديمة، ويصل ارتفاع قممها إلى 2915 متر، ويوجد فيها العديد من الحيوانات مثل الدببة البنية والخنازير البرية وأنواع من الذئاب.

يمكن ممارسة أنشطة مختلفة هناك، حيث يوجد العديد من مسارات المشي، ويمكن ركوب الدراجات، أو صيد الأسماك بالقرب من الشلالات.

  • نيسبار القديمة

تقع مدينة نيسبار القديمة الساحرة في شبه جزيرة صخرية متصلة بالبر الرئيسي بجسر، وهي مليئة بالساحات الجميلة والكنائس والشوارع الرائعة والتاريخية، ويمتد تاريخ المدينة وآثارها إلى العصور الرومانية والبيزنطية، ولا يزال من الممكن رؤية بقايا أسوار البلدة القديمة.

​​​​​​​

صوفيا بلغاريا

لا تكتمل السياحة في بلغاريا دون زيارة عاصمتها صوفيا، فهى تتمتع بالعديد من الأماكن والمعالم التاريخية التي تستحق الزيارة، من مساجد وكنائس وغيرهما الكثير، نوضح عددا من تلك الأماكن فيما يلي:

  • كاتدرائية ألكسندر نيفسكي

تقع في قلب مدينة صوفيا، تأسست بين عامي 1882 و1912، لتكريم أرواح 200 ألف جندي روسي قُتلوا في الحرب الروسية التركية من أجل التحرر البلغاري من حكم العثمانيين. الكاتدرائية نفسها مصممة بشكل مزخرف، مع قبة منحنية مطلية بالذهب بارتفاع 45 متر، وفي الداخل، يمكن المشي بين العديد من الفسيفساء المعقدة، والجداريات المهمة وصور القديسين وغيره.

كاتدرائية ألكسندر نيفسكي
  • كنيسة القديسة صوفيا

عبارة عن مبنى متواضع من الطوب الأحمر يعود تاريخه إلى الحقبة البيزنطية، تم تأسيسه في القرن السادس الميلادي على قمة مقبرة كبيرة في مدينة سيرديكا القديمة، بالإضافة إلى بقايا كنيسة قديمة من قرن مضى.

عند زيارة المكان، يمكن رؤية بقايا هذه الكنيسة القديمة والأضرحة التي يعود تاريخها إلى أكثر من 1500 عام.

  • جبل فيتوشا

أعلى قمة في جبل فيتوشا يبلغ ارتفاعها 2290 مترا وتجذب الزائرين على مدار السنة لاستكشاف متنزه فيتوشا الطبيعي، وهو الأقدم في البلقان، ويغطي معظم الجبل، بالإضافة إلى الينابيع المعدنية في التلال.

  • مسجد بنيا باشي

هو المسجد الوحيد في صوفيا، ويمكن التجول فيه في غير أوقات الصلاة، يعود تاريخه إلى عام 1576، وقد تم بناؤه في بداية الفترة العثمانية في المدينة، ويمكن أن يستوعب المسجد حوالي 700 من المصلين.

  • حديقة بوريسوڤا

كان منتزه صوفيا الأكثر شهرة في ثمانينيات القرن التاسع عشر بعد النهضة البلغارية، ما يجعله أقدم حديقة في المدينة.

تم تطويرها على مدار الخمسين عاما التالية من قبل ثلاثة مصممين مختلفين، وتعتبر من أفضل الأماكن للزيارة عند التفكير في رحلة عائلية الى بلغاريا، وخلال الصيف يُقام داخل الحديقة حفلات موسيقية مجانية.

المصدر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا