القواعد العسكرية الأمريكية في الشرق الأوسط.. المسميات والدول وعدد الجنود

تنتشر في عدد من الدول الشرق أوسطية القواعد العسكرية الأمريكية، وذلك بهدف الحفاظ على مصالح الولايات المتحدة وحلفائها.. في دراسته «الإستراتيجية الأمريكية في الشرق الأوسط بعد انتهاء الثنائية الدولية. دراسة في الجغرافية السياسية» تناول الدكتور محمد زباري مونس هذه القواعد بشيء من التفصيل.

القواعد الأمريكية.. أهمية استراتيجية

بالطبع، وقف وراء تواجد القواعد العسكرية الأمريكية في الشرق الأوسط تمتع المنطقة بأهمية استراتيجية استمدتها من عوامل عدة، أولها الاحتياط الضخم من النفط، وتحكمها في خطوط الملاحة الدولية الرئيسية، فضلاً عن تأثيرات الصراع العربي الصهيوني وبؤرة الصراع المزمن في الخليج العربي على مصالح الأطراف الدولية، علاوة على قربها الجغرافي من أوروبا.

وقد تزايدت أهمية هذه المنطقة في السنوات الأخيرة خاصة بالنسبة للولايات المتحدة ما أدى إلى تدخلات واسعة من جانبها في إقليم الشرق الأوسط، وذلك على خلفيات عديدة منها ما يتعلق بعملية التسوية للصراع العربي الصهيوني، ومسألة انتشار أسلحة الدمار الشامل، وما يسمى بالدول المارقة خلال التسعينيات من القرن الماضي، ثم مشكلة الإرهاب وتغير النظم السياسية بعدما وقع في 11 سبتمبر عام 2001 من هجمات مباشرة هزت الولايات المتحدة في عقر دارها ومن قِبل عناصر من دول شرق أوسطية.

كل ذلك دفع الولايات المتحدة إلى زيادة تواجدها في المنطقة براً وبحراً وجواً، ومن ثم تواجدت القواعد العسكرية الأمريكية والتسهيلات في مجموعة من دول الإقليم.

القواعد الأمريكية في البحرين

تنتشر تلك القواعد والتسهيلات في مناطق متفرقة من البحرين مثل ميناء سلمان ومطار المحرق وقاعدة الشيخ عيسى الجوية. وتعتبر قاعدة جفير الجوية من أهم القواعد العسكرية في الخليج العربي حيث تضم مركز القيادة للأسطول الأمريكي ويتمركز فيها أكثر من 200 عسكري أمريكي.

القواعد الأمريكية في الكويت

ترتكز القواعد العسكرية الأمريكية في قاعدة أحمد الجابر الجوية ومعسكر الدوحة وجزيرة فيلكا ومطار الكويت الجوي وميناء الأحمدي.

وتعتبر قاعدة علي السالم الصباح الجوية هي أهم القواعد العسكرية الأمريكية هناك. وتبلغ عدد القوات فيها 10 آلاف عسكري و245 دبابة وحوالي 52 مقاتلة و75 طائرة هيلوكبتر مسلحة أباتشي ووحدات صواريخ باتريوت.

القواعد الأمريكية في الأردن

توجد علاقات عسكرية مفتوحة بين الأردن والولايات المتحدة الأمريكية بسبب العلاقات القوية التي تربط البلدين. وتتركز تلك القواعد في قاعدة الشهيد موفق الجوية في الزرقاء، وبها حوالي 1200 عسكري تابعين للقوات الجوية الأمريكية، وكذلك في ميناء العقبة.

القواعد العسكرية الأمريكية في قطر

أنشئت قواعد عسكرية أمريكية في قاعدة السيلية ومطار الدوحة ومنطقة أم السعيد، وتعتبر قاعدة العديد الجوية العسكرية إحدى أهم القواعد الأمريكية في الخليج بعد نقل القيادة المركزية من فلوريدا إليها. ويبلغ حجم القوات الأمريكية في قطر 3000 جندي و150 دبابة.

القواعد الأمريكية في سلطنة عمان

لعبت القواعد العسكرية العمانية دوراً مهماً في التواجد العسكري الأمريكي، إذ مُنحت تسهيلات عديدة عبر اتفاقيات مبرمة مع الحكومة العُمانية. وتتركز تلك التسهيلات في قاعدة المصيرة الجوية والتي تعتبر واحدة من أهم القواعد العسكرية الأمريكية، إضافة إلى قاعدة تيمور الجوية في المنطقة إضافة إلى موانئ مسقط وصلالة. ويوجد في عُمان حوالي 3000 جندي أمريكي.

القواعد الأمريكية في الإمارات

ترتكز القوات الأمريكية في مواقع متعددة من البلاد، مثل قاعدة الظافرة الجوية بأبي ظبي ومطار الفجيرة الدولي، وعدد من الموانئ كميناء زايد ومينائي راشد وجبل علي بدبي وميناء الفجيرة. ويتواجد 500 عسكري أمريكي وبعض طائرات الاستطلاع.

القواعد الأمريكية في اليمن

حصلت القوات الأمريكية على تسهيلات في الأراضي اليمنية خاصة في مدينة عدن ذات الموقع الاستراتيجي، والتي تعتبر محطة للتخزين والتزويد بالوقود.

القواعد العسكرية الأمريكية في جيبوتي

تعتبر جيبوتي أهم تمركز للقوات العسكرية الفرنسية، إلا أن تسهيلات أخرى أُعطيت للقوات الأمريكية في معسكر المنبر، وأضيفت لها قوة أمريكية تابعة لوكالة المخابرات الأمريكية.

القواعد الأمريكية في تركيا

تعتبر تركيا هي الدولة الوحيدة في الشرق الأوسط في حلف شمال الأطلسي (الناتو)، لذا منحت القوات الأمريكية تسهيلات في موانئ متعددة بحرية منها وجوية مثل قاعدة أنجرليك، والتي تعتبر من أهم القواعد العسكرية للحلف، وتتمركز فيها 36 مقاتلة. وهذه القاعدة شاركت في تنفيذ ومراقبة الحصار الجوي على شمال العراق.

القواعد الأمريكية في الكيان الصهيوني

يعتبر الكيان الصهيوني من أهم الحلفاء الاستراتيجيين للولايات المتحدة الأمريكية الأمريكية في منطقة الشرق الأوسط، حيث منح القوات الأمريكية تسهيلات واسعة في معظم المواقع العسكرية الإستراتيجية منها ستة مواقع عسكرية تحتوي على تخزين طوارئ للقوات الجوية والبحرية والقوات الخاصة الأمريكية والتي يمكن أن تسخدمها القوات الأمريكية كما حدث في حرب أكتوبر 1973.

قواعد عسكرية أمريكية أخرى

وبالنظر لأهمية الشرق الشرق الأوسط في الإستراتيجية الأمريكية، فقد أحيط بمجموعة من القواعد العسكرية في الدول المجاورة والقريبة من المنطقة مثل قاعدة «ديغو غارسيا» في المحيط الهندي، وكذلك قواعد في اليونان وإيطاليا والبرتغال وأسبانيا.

فضلاً عن ذلك توجد أساطيل بحرية تابعة لعدد من الدول الكبرى بقيادة أمريكا تتمركز بشكل شبه دائم في المياه الدولية ولها حضور دائم في مياه وأجواء كل دول الشرق الأوسط ما عدا ليبيا وإيران وسوريا. ويتمركز الأسطول السادس الأمريكي في البحر المتوسط، أما الأسطول السابع فيتمركز في المحيط الهندي وبحر العرب.

وتضم تلك الأساطيل أيضاً حاملات طائرات، إضافة إلى قوات مشاة بحرية أو طائرات مقاتلة تستخدمها لعمليات التدخل السريع في المنطقة.

المصدر

  • دراسة «الإستراتيجية الأمريكية في الشرق الأوسط بعد انتهاء الثنائية الدولية. دراسة في الجغرافية السياسية». الدكتور محمد زباري مونس.

محمد أحمد

صحفي يكتب في التراث والثقافة الشعبية

ميكس ميديا