كيفية تعليم أطفال الحضانة القراءة والكتابة

تعلم القراءة والكتابة في الحضانة يمكن أن يزيد من حماس الطفل للالتحاق بالمدرسة ويحسن مستواه الدراسي، ويمكن تعليم أطفال الحضانة القراءة والكتابة عن طريق اتباع بعض الخطوات والنصائح البسيطة التي تُمكن من ذلك، لكن يجب وضع سن الطفل في الاعتبار لتكون العملية التعليمية مثمرة أكثر.

كيفية تعليم الأطفال في الحضانة القراءة

يمكن أن يبدأ الطفل في تعلم القراءة من عمر 3 إلى 5 سنوات، ويمكن تلخيص برنامج تعليم القراءة للأطفال من سن 3 إلى 4 سنوات القراءة في الخطوات التالية:

  • بناء مهارات الطفل اللغوية بطريقة مرحة ومسلية

في هذا العمر يجب تعليم القراءة بطريقة ممتعة تجعل الطفل متحمسًا ومتلهفًا للتعلم، فمثلًا يمكن ترديد أناشيد الحضانة وإعادة قراءة الكتب مرارًا وتكرارًا بأصوات مختلفة، أو محاولة قراءتها بطريقة كأغنية، ويمكن أيضًا الاستماع إلى الكتب الصوتية خاصة حول القصص التي يعرفها الطفل بالفعل، وبعدها يمكن أن تطلب منه إعادة سرد القصص التي تمت قرائتها معًا بكلماته الخاصة.

  • تطوير وعي الطفل الصوتي باستخدام الأناشيد (القوافي)

الوعي الصوتي يعتبر عنصر أساسي في تعلم القراءة، وسن 3 إلى 4 سنوات يعتبر وقت رائع للبدء في بناء مهارة القراءة المبكرة من خلال ألعاب القافية (الأناشيد) الممتعة والبسيطة، مع تشجيع الطفل على ترديدها.

  • توضيح كيفية حمل الكتاب بشكل صحيح للطفل

يبدأ الأطفال في التعرف على كيفية حمل الكتاب بطريقة صحيحة وتقليب الصفحة من اليمين إلى اليسار في عمر 3 و4 سنوات، وفي هذه المرحلة قد يبدأ الطفل أيضًا في التظاهر بقراءة الكتب.

أثناء القراءة بصوت عال، شجع الطفل على المشاركة بشكل أكبر في قلب الصفحات وحمل الكتاب، ومرر إصبعك أسفل الكلمات أثناء قراءتها لمساعدته على معرفة كيفية تحرك الكلمات من اليمين إلى اليسار، وفي المنزل يُنصح بترك الكتب في غرفة الطفل، حتى لو لم يتمكن من القراءة بعد، لأن ذلك سيمنحه فرص أكثر لاستكشاف الكتب بشكل مستقل.

  • اختيار الكتب المناسبة للأعمار من 3 إلى 4 سنوات

في هذه المرحلة، من المرجح أن يفضل الأطفال القصص ذات النهايات السعيدة والتي تتميز بقصة بسيطة، ويستمتعوا أيضًا بقصص يمكن أن يرتبطوا بها (مثل قصص عن الأشقاء والحيوانات الأليفة وزيارة الأجداد) لذلك يكون من المفيد قراءة مثل هذه الكتب لهم أكثر من مرة، وبشكل عام يُنصح بالقراءة للطفل لمدة 15 دقيقة على الأقل كل يوم.

أما من عمر 4 إلى 5 سنوات يمكن اتباع خطوات أكثر تقدمًا لتعليم الطفل القراءة، وتتمثل هذه الخطوات في:

  • القراءة مع الطفل مرة واحدة في اليوم على الأقل

لا تزال القراءة بانتظام مع الطفل أحد أهم الأشياء التي يمكن القيام بها لبناء مهارات محو الأمية الأساسية، من الجيد أيضًا تشجيع الطفل على إعادة سرد القصص التي قرأتها عن طريق رسم الصور أو استخدام الدمى (اللعب) أو حتى لعب الأدوار.

من القواعد الأساسية الجيدة أنه بحلول الوقت الذي يبدأون فيه المدرسة، يجب أن يكونوا قادرين على الاستماع إلى القصص من خمس إلى عشر دقائق وفهمها وإعادة سردها.

  • تعليم الحروف الأبجدية

تعليم الحروف الأبجدية للطفل يُمكنه من البدء في قراءة بضع كلمات بسيطة على الفور، ويُنصح بتعليم الأطفال الحروف بطريقة ممتعة أيضًا كالأناشيد وكتابتها بالصلصال وفي شكل نقاط يقوم الطفل بتوصيلها وغيرها من الطرق البسيطة والمسلية.

في سن الرابعة والخامسة، سيتعلم بعض الأطفال تهجئة وكتابة حروف اسمه، ويمكن ممارسة ألعاب القراءة عبر الانترنت التي تركز على التعرف على الحروف، وعند القراءة معه اطلب من الطفل العثور على كلمات وحروف معينة، مثل: هل يمكنك العثور على اسم "سما" في هذه الصفحة؟ أو كم عدد الكلمات التي يمكنك العثور عليها في الصفحة التي تبدأ بالحرف ص؟

 

  • اجعل الطفل يقرأ

اختر بعض الكتب البسيطة واستمع إلى قراءة الطفل، يجب التأكد منه أنه ينطق الحروف والكلمات بشكل صحيح ويجب التحلي بالصبر والثناء عليه، فمن المهم تقديم الكثير من التعزيزات الإيجابية، لأن الإفراط في تأكيد الأخطاء يمكن أن يكون محبطًا للغاية للمتعلمين الصغار، في حين أن الهدف الأهم في هذه المرحلة هو مساعدتهم على رؤية القراءة كتجربة إيجابية.

  • دع الطفل يختار الكتب التي يريد قراءتها

حان الوقت الآن لأخذ الطفل لزيارة المكتبة والسماح له بالاستمتاع بعملية اختيار كتبه الخاصة، ويجب محاولة تجنب التدخل كثيرًا في عملية الاختيار، لأن الهدف الرئيسي هو منحه إحساسًا بالملكية والاستمتاع بما يقرأ.      

تعليم الكتابة للأطفال

يجب أن يكون تعليم الكتابة للطفل ممتعًا أيضا، ذلك عن طريق اتباع بعض الخطوات البسيطة، مثل:

  • البدء باسم الطفل

من المهم أن تكون الكتابة ذات صلة بالأطفال حتى تكون ممتعة أكثر، وفي البداية يمكن البدء بالإشارة إلى الأحرف التي يتكون منها اسم الطفل عند رؤيتها في كتاب أو أي مطبوعة، فمثلًا يمكن قول أشياء مثل: "هذه الحبوب تبدأ بالحرف "ف" تمامًا مثل اسمك، أو يحتوي اسم "أحمد" على أربعة أحرف مثل "محمد"

يجب تشجيع الطفل على كتابة اسمه على أي عمل فني ينفذه داخل الحضانة أو في المنزل، سواء رسم أو أشكال بالصلصل أو غيره.

  • استخدام الأصابع أولًا

ليس من الضروري أن يبدأ الطفل في تعلم الكتابة باستخدام القلم الرصاص أو الطباشير، يساعد استخدام الأصابع على تطوير القوة والبراعة اللازمة ليتمكن الطفل في النهاية من الإمساك بالقلم. تعد صواني الرمال أو الملح وسيلة مثيرة للكتابة للأطفال، حيث يمكنهم ممارسة كتابة أسمائهم عليها بطريقة ممتعة وغير تقليدية تشجعهم أكثر على تعلم الكتابة.

  • تعليم الإمساك بالقلم من خلال الرسومات

ليس من الضروري أن يبدأ الطفل في الإمساك بالقلم لأول مرة لكتابة الكلمات بل يُفضل أن يبدأ بتمريره على الرسومات الجاهزة بالفعل في شكل نقاط مثلًا أو بخطوط خفيفة (الرسومات الكبيرة أولًا ثم الصغيرة) ثم توصيل الكلمات المكتوبة على شكل نقاط وهكذا حتى يعتاد في النهاية على الإمساك بالقلم بشكل صحيح.

  • تقديم أدوات مثيرة للاهتمام

إذا لم يظهر الأطفال اهتمامًا بالكتابة، فقد يكون من المفيد التفكير في تقديم بعض الأدوات الفريدة لإثارة اهتمامهم، يمكن أن تشمل أدوات الكتابة الفريدة الأقلام الملونة، الطباشير، ويمكن أن يكتب على الورق المقوى، السبورات، ويعد الحامل الزجاجي الصغير وأقلام التلوين مثالًا رائعًا على استخدام مواد فريدة لإثارة اهتمام جديد بعملية الكتابة.

يمكن تشكيل الحروف من قصاصات الورق المقطوعة إلى شرائح ثم لصقها على قطعة من الورق، يمكن للأطفال تتبع الحروف  ثم رشها بالملح الملون أو الجليتر (مادة لامعة)، من الممتع أيضًا تشكيل الحروف من الصلصال.

كل هذه الطرق ليست رائعة لممارسة الكتابة فحسب، بل تعمل أيضًا على بناء عضلات قوية في أيدي الأطفال بحيث تصبح عملية الكتابة أسهل بالنسبة لهم في النهاية.

  • الاحتفاظ بدفتر يوميات

اليوميات وسيلة رائعة للأطفال لممارسة الكتابة والتعبير عن أنفسهم بشكل خلاق في نفس الوقت، حيث يمكنهم تدوين يوميات حول تجربة ممتعة مروا بها إما في الحضانة أو في المنزل.

يجب الوضع في الاعتبار أن المحاولات الاولى للأطفال في يومياتهم ستأخذ على الأرجح شكل رسم صور ولا بأس بذلك، لكن يمكن أن تطلب منهم أن يصفوا صورهم أو يروا قصتهم لتدوينها، لتظهر لهم أن كلماتهم لها قيمة، وبعد ذلك يمكنهم كتابة بعض الكلمات البسيطة بأنفسهم مع قصتهم المصورة.

  • إنشاء منطقة للكتابة

المنطقة المخصصة للكتابة تعتبر مكان مثالي لدعوة الأطفال للكتابة، وهى تتكون من أنواع مختلفة من الورق أو البطاقات والملصقات وأدوات الكتابة والمقص والصمغ، حيث تخلق لديهم رابط ذهني بين تواجدهم فيها وممارسة عملية الكتابة.

يمكن الاستعانة بالفيديو التالي لمعرفة كيفية تعليم الأطفال الكتابة:

المصدر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا