هل سيرتفع تنسيق 2020 للقبول في الكليات بالمؤشرات

يبحث الآلاف من طلاب الصف الثالث الثانوي وأولياء أمورهم، عن إجابة على تساؤل «هل سيرتفع تنسيق 2020 للقبول في الكليات؟ ».

وللإجابة على هذا التساؤل يجب قراءة المؤشرات الأولية للمقارنة بين تنسيق 2019 وتنسيق 2020، وذلك اعتمادا على نسب نجاح الطلاب وغيرها من عوامل تحدد مستوى التنسيق.

ويعتمد تنسيق الثانوية العامة للقبول في كليات الجامعات المختلفة في مصر بشكل رئيسي على ماتحصل عليه الطلاب من مجاميع خلال العام الدراسي للإعلان عن التنسيق.

ويتم تحديد التنسيق من جانب وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بناء على ما يريد إليها من إحصائيات بخصوص نتائج طلاب الثانوية العامة في العام الدراسي.

وتقوم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بتزويد وزارة التعليم العالي بكافة الإحصائيات الخاصة بنتائج الطلاب وأهمها الإحصاء التكراري لمجاميع الطلاب.

ويعين الإحصاء التكراري لمجاميع الطلاب رصد عدد المجاميع الخاصة بالطلاب التي تكررت في كل نصف درجة وبناء عليه يتم تحديد أعداد الطلاب المطلوبة في كل كلية.

وعلى سبيل المثل إذا كانت كلية الطب تطلب هذا العام ألف طالب وطالبة، وكان من تحصل على مجموع في الثانوية العامة بنسبة 98% ألف فإن التنسيق يحدد عند هذا الرقم أو مايزيد عنه ولا يقل.

هل سيرتفع تنسيق 2020 للقبول في الكليات بالمؤشرات  

وللإجابة على سؤال هل سيرتفع تنسيق 2020 للقبول في الكليات؟، يتم النظر إلى نسبة النجاح في العام الدراسي الماضي 2019، ومقارنتها بالعام الحالي.

وبلغت نسبة النجاح على مستوى طلاب الثانوية العامة في العام الدراسي الدراسي 2018-2019، بنسبة نجاح 78.6%.

أما نسبة النجاح للعام الدراسي 2019 / 2020، فإنه تم الإعلان عنها بواقع ٨١.٥٪ مما يعني أن هنا ارتفاع قدره 2.9%.

مما يعني أن تنسيق هذا العام سيشهد ارتفاع غير ملحوظ بسبب تقارب نسبة النجاح بين العام الحالي والعام الماضي.

ومن المتوقع أن يكون الإرتفاع في الحد الأدنى للقبول بالكليات طفيف لا يتخطى حاجز الـ 1%.

وكان الحد الأدنى للقبول بكليات الطب البشرى على مستوى الجمهورية، قد توقف في العام الماضي عند 98.4 % بكليتى طب أسوان وبنى سويف، ومن المتوقع أن يقارب الـ 99%.

وعلى مستوى كليات طلب الأسنان فكان الحد الأدنى للقبول فيها بالعام الماضي قد توقف عند 98.29 %، ومن المتوقع أن ينتهي عند 98.5 %.

أما الحد الأدنى للقبول بكليات الصيدلة فكان قد وتوقف على مستوى الجمهورية عند  97.8 %، ومن المتوقع أن يقارب الـ 98%.

أما كليات العلاج الطبيعي فكان قد توقف الحد الادنى للقبول بها في العام الماضي عند 97.68 % ومن المتوقع أن تتخطى حاجة الـ 98%.

وفيما يتعلق بكليات الطب البيطري فكانت قد توقفت في العام الماضي عند 97.07 %، ومن المتوقع أن ترتفع هذا العام لتقارب الـ 98%.

وقد توقفت كليات الهندسة في العام الماضي عند حاجز الـ 95.8% ومن المتوقع أن تتخطى حاجة الـ 96% هذا العام.

أما هندسة البترول فكانت قد توقفت في العام الماضي عند حاجز 98.9 %، ويمكن أن تتخطى هذا العام حاجة الـ 98.9%.

أحمد الليثي

صحفي مصري، عضو نقابة الصحفيين ومقيم بمحافظة المنوفية

ميكس ميديا