المذاكرة الفعالة اليومية والصحيحة للطلاب


نصائح للمذاكره اليومية الصحيحة للطلاب

تتمثل المذاكرة بالنسبة لبعض الطلاب في قراءة المعلومة وترديدها عدة مرات فقط، إلا أن هذه الطريقة لن تساعد في تثبيت المعلومات في الذاكرة وفي الغالب لن يتمكن الطالب من الحصول على درجات عالية، لذلك يقدم شبابيك نصائح للمذاكره اليومية الصحيحة للطلاب لزيادة التحصيل وتحقيق التفوق الدراسي.

طرق المذاكرة الفعالة

المذاكرة الفعالة تعني تحصيل أكبر قدر ممكن من المعلومات في وقت قصير، يمكن تقديم نصائح للمذاكرة اليومية الأكثر فاعلية فيما يلي:

  • وظف كل الوسائل التعليمية أثناء المذاكرة

لا تعتمد على القراءة فقط أثناء المذاكرة، بل يجب أن تقرأ وتستمع وتكتب وتناقش، فبعض الطلبة المتفوقون يسجلون الملخصات أو النقاط الهامة في كل موضوع على مسجل صوتي، ليعيدوا سماعها مرة أخرى بعد انتهاء فترة المذاكرة أو أداء بعض الأعمال المنزلية.

  • لون

كن نشطًا أثناء المذاكرة سواء بكتابة أهم المعلومات الأساسية في ورقة خارجية أو حتى تلوينها باستخدام الأقلام الفوسفورية لإظهارها عن غيرها من المعلومات الأخرى. ثبت علميًا أن الألوان يكون لها تأثير في تنشيط الذاكرة وتحسين التركيز، يُنصح بتحديد المعلومات التي تريد حفظها بنصها أو الفقرة التي تحتاج إلى فهم باللون الأصفر، لأنه منشط لخلايا الذاكرة ويساعد في الحفظ والفهم.

استخدم اللون الأحمر الفاتح في تحديد المعلومة التي تنسى مكانها دائمًا وتنساها بسهولة، لأنه لون مثير للانتباه، استخدام الألوان لن يساعدك في الحفظ فقط بل يسهل عليك مراجعة الموضوع فيما بعد، لأنك تظلل أهم المعلومات فقط.

  • اخلق روابط ذهنية خاصة بك

بسط المعلومات لنفسك عن طريق خلق روابط ذهنية تُمكنك من حفظها وتذكرها بسهولة بعد مرور فترة على مذاكرتها، فمثلًا إذا كنت تجد صعوبة في تذكر أسباب حدث معين فيمكنك تكوين كلمة من أول حرف لكل سب من الأسباب، فتذكر هذه الكلمة سيساعدك في تذكر الأسباب بالكامل.

أما إذا كان عليك حفظ 5 أسباب لشيء معين تبدأ جميعها بنفس الحرف، فاستفد من ذلك في تذكر هذا الحرف فتقول أسباب كذا هى 5 ح أو 7 د أوغيرها من الروابط الذهنية التي تساعدك في النهاية على تذكر المعلومة.

  • اشرح لشخص أخر/ لنفسك

حاول أن تشرح ما تعلمته لشخص أخر، لأن ذلك يساعدك على استيعاب المعلومات وتخزينها في الذاكرة بشكل أفضل، إذا لم تتمكن من العثور على شخص ما لتشرح له يمكنك تصوير نفسك بالفيديو وأنت تناقش ما حدث أثناء حرب معينة أو أثناء حل مسألة حسابية مع توضيح كل خطوة من خطوات الحل وسببها، بعد أن تنتهي شاهد الفيديو وحدد الأجزاء التي كنت مترددًا فيها أو إذا نسيت أي معلومات.

  • اختر ما يناسبك

الطريقة التي تساعد على استيعاب المعلومة وفهمها بشكل أفضل تختلف من طالب لأخر، فمثلًا إذا كنت طالب بصري تستجيب بشكل جيد للأشكال المرئية فارسم الخرائط الذهنية واستخدم الألوان في تدوين الملاحظات وشاهد مقاطع فيديو تعليمية على يوتيوب.

أما إذا كنت متعلمًا سمعيًا فاستخدم القوافي لتذكر المعلومات، اهتم أكثر بتسجيل الأفكار الهامة صوتيًا، لكن إذا كنت متعلمًا حركيًا يكون من المفيد إجراء التجارب العملية أو عمل تمثيل مسرحي لشخصية أو حدث تاريخي (المواد النظرية) وتصميم البطاقات التعليمية.

طرق المذاكرة الصحيحة تختلف من طالب لأخر حسب مهاراته الدراسية وإلى أي نوع من المتعلمين ينتمي (بصري، سمعي، حركي،..) لذلك يجب أن يذاكر كل طالب بالطريقة التي يلاحظ في النهاية أنها تمكنه من فهم وتثبيت المعلومات بشكل أفضل.

المصدر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا