مذاكرة طلاب طب


عدد ساعات المذاكرة لطلاب الطب

يلجأ كثير من الطلاب الجامعيين إلى تأجيل الدراسة حتى الفترة الأخيرة قبل الامتحان، إلا أن ذلك لا يتناسب مع طلاب كلية الطب خاصة، لأنهم يحتاجون إلى المذاكرة بشكل يومي تقريبًا، يوضح شبابيك عدد ساعات المذاكرة لطلاب الطب الذي يمكنهم من الإلمام بموادهم الدراسية بشكل جيد دون الشعور بأي ضغط فترة المذاكرة.

عدد الساعات المناسبة للمذاكرة

توجد قاعدة أساسية تفيد أن العقل البشري مثل أعضاء الجسم الأخرى يتعب بسبب كثرة العمل أو بذل مجهود ذهني، لذلك بشكل عام يجب ألا تزيد عدد ساعات المذاكرة على قدرة العقل على العمل وهى في المتوسط 5 إلى 6 ساعات في اليوم الواحد على أن تكون بشكل غير متواصل.

يجب الحصول على قسط قليل من الراحة بعد كل ساعة مذاكرة أو عندما تقل قدرتك على التركيز، ويُفضل ممارسة شيئًا من النشاط البدني في فترة الراحة، لتجديد نشاطك وتنشيط الدماغ للحفاظ على تركيزك وزيادته.

قبل الامتحانات النصفية والنهائية، يجب على طلاب الطب تخصيص المزيد من الوقت للمذاكرة، لكن في الوقت نفسه يجب ألا تزيد ساعات المذاكرة بشكل ملحوظ في نهاية العام عنها في أثناء العام، لأن استيعاب الطالب مع تزايد القلق، وهو أمر طبيعي عند قرب موعد الامتحان، يتناقص مقارنة بالأوقات الأخرى.

هناك وجهة نظر أخرى ترى أن عدد الساعات المثالي للمذاكرة يختلف حسب كل طالب (قدرته على التركيز، حالته النفسية، قدراته على الاستيعاب والحفظ)، يرجع إلى المادة نفسها إذا كانت علمية أو أدبية، لكن في جميع الحالات لا بد من تخصيص ساعات للمذاكرة يوميًا.

نصائح لطلاب الطب

يمكن تقديم عدد من النصائح لطلاب الطب لمساعدتهم على المذاكرة لعدد ساعات أكثر (تحقيق المعدل المثالي) كل يوم، هى:

  • لا تبالغ في تقدير الوقت المتاح: إذا كنت تعتقد أن امتحاناتك بعيدة، فلن تنجز أي عمل لكن عليك أن تدرك أن اختباراتك أسرع مما تعتقد، لأن ذلك يُحفزك على القيام بالمزيد من العمل.

  • الاتساق: إذا كنت تعمل بجد لمدة أسبوع واحد ولم تفعل شيئًا لمدة أسبوعين، فسيكون متوسط ​​عدد ساعات المذاكرة كل يوم منخفضًا جدًا، لذلك إذا كنت تريد أن يكون متوسط ​​ساعاتك يوميًا مرتفعًا لا بد من توزيع ساعات المذاكرة بشكل متسق على مدار الأسابيع المختلفة.

  • النوم: تأكد من النوم لمدة 7 إلى 8 ساعات من النوم الجيد كل ليلة، من الأفضل الاستيقاظ في نفس الوقت كل يوم.

  • المذاكرة في الصباح الباكر: أفضل وقت للمذاكرة هو الفجر (الساعة 4 أو 5 صباحًا)، لأن التركيز يكون أعلى في هذا الوقت مقارنة بأوقات أخرى، ومن ناحية أخرى يضمن لك إنجاز الكثير من الأجزاء خلال اليوم لأن الأوقات الأخرى يكون فيها المشتتات ومصادر الإلهاء أكثر.

  • تجنب المشتتات: عندما تجلس للمذاكرة أوقف تشغيل الاتصال بالانترنت واترك هاتفك في غرفة مختلفة، فكل ما تحتاجه هو كتابك ومواد محاضرتك ودفتر ملاحظات وقلم.

  • حافظ على صحتك: ممارسة الرياضة وتناول الطعام الصحي هما مفتاح ليس فقط للمذاكرة لفترة أطول ولكن أيضًا للمذاكرة بشكل أكثر ذكاءً، وستحافظ على مستويات الطاقة الخاصة بك عند مستوى ثابت طوال اليوم.

 

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا