سبب حادثة دكرنس اليوم.. التحقيقات تكشف ملابسات قتل الطفلة ريماس

سبب حادثة دكرنس اليوم.. التحقيقات تكشف ملابسات قتل الطفلة ريماس

أثارت حادثة دكرنس اليوم التي راحت ضحيتها الطفلة ريماس محمد على يد حداد بالدقهلية بعد اغتصابها وطعنها عدة طعنات غضب المصريين.

الطفلة ريماس

وعثر أهالي مدينة دكرنس بالدقهلية على جثمان الطفلة ريماس الملقى بمدخل عقار في منشية السيد محمود بجوار الإسعاف، واكتشفوا أنها مقتولة طعنًا ومعتدى عليها.

وكشف أهالي دكرنس عن هوية القاتل المغتصب واحتشدوا متوجهين إلى منزله، ممسكين به قبل أن يشرع في الهرب بفعلته، وأخطروا الشرطة بما حدث.

وتوجهت قوات من الأمن المركزي إلى مكان الواقعة في محاولة لتخليص المتهم من أيدي الأهالي والذي لم يحدث إلا بعد محاولات مضنية وتفرقتهم بقنابل الغاز المسيلة للدموع.

القبض على قاتل طفلة دكرنس اليوم

وداهم رجال المباحث منزل المتهم وعثروا على جثمان الطفلة ريماس ذات السنوات الـ 8 ملقاة بداخله وبجوارها سكين مطبخ ملطخ بالدماء، كما لوحظ آثار الدماء على ملابس الجاني.

وتفاعل رواد موقع التغريدات« تويتر» مع الحادثة مطالبين من خلال تدشين أكثر من هاشتاج، بإعدام المتهم من أجل القصاص للطفلة ريماس وتحقيق العدالة، وليكون عبرة لمن تسول له نفسه ارتكاب نفس الجرم.

حادثة دكرنس اليوم

وكشفت التحقيقات التي أجرتها نيابة دكرنس، سبب حادثة دكرنس اليوم والتي أدت إلى اغتصاب الطفلة ريماس وإلقاء جثتها بجوار الإسعاف.

وذكرت التحقيقات أن المتهم حاول الاعتداء على الطفلة ولكنها بدأت في الصراخ بصوت عالٍ ما أثار الخوف والفزع بداخل الجاني الذي سارع بإخراج سكين من المطبخ وطعنها لكتم صوتها كي لا يكتشف أحد فعلته.

وأكدت نيابة دكرنس أن الطفلة ريماس تبلغ من العمر 8 سنوات فقط.

شهادة الأهالي في حادثة دكرنس اليوم

وأما عن شهادة الأهالي في حادثة دكرنس اليوم، فقد أكدت أنه أثناء مرور الطفلة مع رجل بشارع الإسعاف، أخرج الأخير سكين من ملابسه وذبح الطفلة، ليفر هاربًا بعد ذلك.

ويمكنكم مشاهدة فيديو القبض على المتهم في حادثة دكرنس اليوم وتجمعات الأهالي وقوات الأمن المركزي، مع المزيد من التفاصيل من خلال الرابط التالي:

 

 

شيماء عثمان

شيماء عثمان

صحفية مصرية من محافظة الإسكندرية، عملت مراسلة للعديد من المواقع والصحف المحلية

ميكس ميديا