مصريون يواجهون فيديوهات محمد علي بهاشتاج «#نثق_بالجيش_نثق_بالسيسي»

دشن رواد موقع التواصل الاجتماعي تويتر هاشتاج «نثق بالجيش نثق بالسيسي» ردا على فيديوهات محمد علي المقيم خارج البلاد.

وتصدر الهاشتاج قائمة الأعلى تداولا على موقع التواصل الاجتماعي لعدة أيام ويهاجم فيه المغردون فيديوهات محمد علي التي تهاجم مؤسسات وشخصيات في الدولة المصرية.

فيديوهات محمد علي لاقت رواجا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر ويوتيوب، ويستمر في نشر الفيديوهات بشكل مستمر.

تغريدات ضد فيديوهات محمد علي

تضمنت تغريدات المتفاعلين على هاشتاج «#نثق_بالجيش_نثق_بالسيسي» هجوما على فيديوهات محمد علي وتأييدا للرئيس عبدالفتاح السيسي.

ومن بين التغريدات، كتبت وفاء محمود: « معاك ومع جيشنا رغم أنف الحاقدين والخونة، تحيا مصر بأبنائها الشرفاء، #نثق_بالجيش_نثق_بالسيسي».

بينما غرد زياد محمد، الممثل محمد علي قائلا: «انت حاجه كده ملكش لازمة وعايز تشتهر بس للأسف اخترت أسوأ طريقة للشهرة وهي كره الشعب المصري #نثق_باّلًجيش_نثق_بالسيسي».

وعلقت إيمان النحاس على فيديوهات محمد علي قائلة: « الجيش سند مصر الوحيد في عالم لا يعترف ولا يحترم إلا القوي #نثق_بالجيش_نثق_بالسيسي».

​​​​​​​

الرد على فيديوهات محمد علي

نشر الكاتب الصحفي مصطفى بكري عدة تغريدات للرد على فيديوهات محمد علي التي اتهم فيها القوات المسلحة بعدم إعطاءه مستحقاته المالية التي تقدر بالملايين نتيجة الاستثمار المشترك بينهما.

كما علق مقدم برنامج بالورقة والقلم، نشأت الديهي، على فيديوهات محمد علي بأن غياب الوعي عن الشعب المصري جاء نتيجة انتشار الشائعات، والتشكيك في كل ما يتم إنجازه داخل البلاد من جانب من وصفهم بالمغرضين والجهلاء والمتفزلكين والمتحزلقين.

فيديوهات محمد على

وشن محمد علي صاحب شركة أملاك للمقاولات، خلال الفترة الأخيرة عبر مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، هجوما على مؤسسات مصرية وأشخاص على رأسهم رئيس الجمهورية، عبدالفتاح السيسي.

وتقدم العديد من المحامين المصريين ببلاغات ضد محمد علي تتهمه بالخيانة العظمى، والتحريض ضد الدولة المصرية ومؤسساتها ورموزها.

تخرج محمد على في قسم المحاسبة بكلية التجارة بجامعة القاهرة، واتجه إلى مجال المقاولات حتى أصبح صاحب مجموعة «أملاك للمقاولات» التي سببت له أزمة مؤخرا بعد ظهوره في سلسلة فيديوهات من خارج البلاد يتهم مؤسسات في الدولة بالنصب وسرقة أمواله، مما جعله في مرمى  جريمة الخيانة العظمى.

 

عبدالله عبدالوهاب

مراسل موقع شبابيك بالجامعات المصرية، يقيم في محافظة الفيوم

ميكس ميديا