دولة تعلن بناء مستشفي يضم 1000 سرير في 10 أيام لعلاج فيروس كورونا

أعلنت الحكومة الصينية بدء بناء مستشفى خاص يضم 1000 سرير، لعلاج الحالات المصابة بفيروس كورونا الجديد، في مدينة ووهان مركز اندلاع الفيروس،  ومن المقرر أن يبدأ المستشفى في استقبال المرضى وعلاجهم يوم 3 فبراير القادم، أي بعد حوالي 10 أيام فقط.

في تغريدة مصحوبة بمقطع فيديو نشرته صحيفة الشعب اليومية، الناطقة بلسان الحزب الشيوعي الصيني الحاكم، تم تحديد موقع بناء المستشفى قيد الإنشاء التي ستقوم ببمعالجة المرضى المصابين بفيروس كورونا، الذي قتل حتى الآن 41 شخصا،  شخصًا وأصاب 1287حالة.

الصين تعلن بناء مستشفى جديد في 10 أيام

لم يكن الأمر غريبا حول بناء المستشفى في 10 أيام فقط، فعند ظهور مرض السارس القاتل في الصين، تم بناء مستشفى في 7 أيام فقط في بكين عام 2003، وكان مركز طبي مؤقت في الضاحية الشمالية للمدينة، واستقبل سُبع مرضى السارس في البلاد في غضون شهرين، ما خلق معجزة في تاريخ الطب، نقلا عن موقع People's Daily الصيني.

المستشفى الجديد لماجهة فيروس كورونا سيتم بناؤه في حي قديان في ضاحية ووهان الغربية، عاصمة مقاطعة هوبى بوسط الصين، ويغطى مساحة 25 ألف متر مربع، ووفقا للتقارير الإعلامية، سيُبنى المستشفى الجديد من الألواح الخشبية المتحركة، التي يتم تركيبها بربطها معا، بحيث يتم الانتهاء من البناء بسرعة، على غرار المنازل الخشبية، هو نوع من المنازل التي شيدتها الشعوب الأصلية في شمال غرب المحيط الهادئ، وعادة ما تستخدم ألواح خشب الأرز.

وبدأت آلات من شركات المقاولات بما في ذلك مكتب الهندسة الإنشائية الصيني الثالث في تسطيح الأرض، ويقوم المصممون من Citic Pacific Properties بوضع اللمسات الأخيرة على المخطط.

ارتفاع ضحايا فيروس كورونا في الصين

أعلنت وسائل إعلام صينية ارتفاع عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا الجديد إلى 41 شخصا، و1287حالة إصابة مؤكدة بالفيروس في 30 إقليما صينيا حتى السبت، وتم اكتشاف 500 حالة إصابة في مدينة ووهان بوسط الصين، وفقا للسلطات الصحية بإقليم هوبي.

وقالت السلطات، إن من بين الضحايا الذين لقوا حتفهم إثر إصابتهم بالفيروس، 39 كانوا في مدينة ووهان عاصمة إقليم هوبي، والتي شهدت بدء تفشي الفيروس. وتوفي الشخصان الآخران في إقليمي هيبي وهيلونجيانج.

ظهور فيروس كورونا الجديد في الصين

وفي ديسمبر عام 2019، ظهرت أولى الإصابات بالتهاب رئوي حاد، ناتج عن فيروس غامض، في سوق للمأكولات البحرية لمدينة ووهان الصينية، وبحسب منظمة الصحة العالمية، فالفيروس ينتمي لسلالة كورونا، وأعراضه شبيهة بنزلات البرد، ومرض السارس القاتل.

وبدأ الفيروس في الظهور خارج الصين، مثل تايلاند واليابان والولايات المتحدة، وذكرت «دويتشه فيليه» نقلا عن وكالة «رويترز»، أن منظمة الصحة العالمية تفكر في إعلان حالة الطوارئ، وتسبّبت أخبار الفيروس في إلغاء الكثير من الصينيين لرحلاتهم، كما اشتروا أقنعة واقية وتجنبوا الخروج للأماكن العامة مثل دور السينما والمراكز التجارية، وفرضت السلطات ارتداء الأقنعة في الأماكن العامة في إقليم هوباي، بينما أكدت عدة تقارير أن الأقنعة نفدت في عدة نقط للبيع بسبب كثرة الطلب.

عمر مصطفى

صحفي مصري

ميكس ميديا