موضوع عن أسباب وحلول التلوث بالانجليزي

موضوع عن أسباب وحلول التلوث بالانجليزي


برجراف عن مشكلة التلوث بالانجليزي بالأسباب

يعد التلوث مشكلة كبيرة تخل بالطبيعة التي خلقها الله، وتشكل خطرا كبيرا يؤذي ما فيها من مياه وهواء، وما يسكنها من كائنات. لذلك يجب على الأسرة والمدرسة التوعية المستمرة لأبنائها بحقوق البيئة وكيفية حمايتها.لذلك يقدم موقع شبابيك لطلابه عناصر براجراف عن مشكلة التلوث كامل بالمقدمة والخاتمة.

مقدمة برجراف عن مشكلة التلوث

Pollution is defined, when something harmful, or poisonous is added to the environment, and causes bad effects to the living things and damages our earth. There are four main types of pollution; air pollution, water pollution, soil pollution, and noise pollution. All these kinds of pollution are a result of careless activities made by man.

يتم تعريف التلوث، عندما تحدث عملية إضافة أشياء ضارة، أو سامة للبيئة، والتي تسبب آثارا ضارة على الكائنات الحية وتضر بأرضنا. وهناك أربعة أنواع رئيسية من التلوث وهم؛ تلوث الهواء وتلوث المياه وتلوث التربة والتلوث الضوضائي. وكل هذه الأنواع من التلوث ناتجة عن أنشطة غير مبالية يقوم بها الإنسان.

بحث وعبارات عن مشكلة التلوث باللغة الإنجليزية

Pollution has many faces, the first one is the air pollution, it is caused by poisonous gases, sulphur dioxide, nitrogen dioxide, and very small particulates. Also, it is caused by the smoke, and harmful gases released by the fires that are used to make vehicles and factories go. Air pollution may cause breathing problems, or other health problems like cancer. In addition, it damages part of the atmosphere called the ozone layer, which is important to protect Earth from harmful rays from the sun.

Second, the water pollution, its causes can be easily seen; as people throw garbage, and sewage into rivers, ponds, lakes, and oceans. Also, factories or some cities sometimes release oils, poisonous chemicals, and other wastes into water. This pollution can cause harm to organisms living in water, and can also harm to people’s health to the extent that it may cause problems such as cancer .

Third, the soil pollution, it is caused by littering, or throwing garbage on the ground. Litter or garbage is something that is unpleasant to look at. It also can affects negatively and destroys  the habitats, homes, plants, and animals.

Fourth, noise pollution, which is known as sound pollution, it is a noise which is harmful to humans and animals. It includes the sound of vehicles, and loud speakers. It may cause ear problems or even permanent deafness, especially to older people.

​​​​​​​

يوجد أوجه عديدة للتلوث:

  • أولها تلوث الهواء، وهو ناتج عن الغازات السامة وثاني أكسيد الكبريت، وثاني أكسيد النيتروجين وجسيمات صغيرة جدا. كما أنه ناتج عن الدخان، والغازات الضارة المنبعثة من العوادم التي تستخدم في تشغيل المركبات والمصانع.  وقد يسبب تلوث الهواء مشاكل في التنفس أو مشاكل صحية أخرى مثل السرطان. بالإضافة إلى أنه يلحق الضرر بجزء من الغلاف الجوي يسمى بطبقة الأوزون، وهي مهمة لحماية الأرض من الأشعة الضارة من الشمس.

  • ثانيا، تلوث المياه، ويمكن رؤية أسبابه بسهولة. حيث يقوم الناس بإلقاء القمامة والصرف الصحي في الأنهار والبرك والبحيرات والمحيطات. بالإضافة لذلك، تلقي المصانع أو بعض المدن أحيانا الزيوت والمواد الكيميائية السامة والنفايات الأخرى في المياه. ويمكن أن يسبب هذا التلوث ضررا للكائنات الحية التي تعيش في الماء ،ويمكن أن يضر أيضا بصحة الناس إلى الحد الذي قد يتسبب في حدوث مشاكل صحية مثل السرطان.

  • ثالثاً، تلوث التربة والذي ينتج عن رمي النفايات أو رمي القمامة على الأرض. فالقمامة أو المخلفات شيء غير ممتع للنظر إليه. كما يمكن أن يؤثر سلبا ويدمر الموائل والمنازل والنباتات والحيوانات.

  • رابعا، التلوث الضوضائي الذي يعرف بتلوث الصوت ، وهو ضوضاء ضارة بالإنسان والحيوان. ويتضمن صوت المركبات ومكبرات الصوت. وقد يسبب مشاكل في الأذن أو حتى صمم دائم، خاصة لكبار السن.

خاتمة عن مشكلة التلوث بالإنجليزي

Pollution is a serious problem that causes a lot of distress not only to humans but also animals. It drives many animal species to endangerment and even extinction. There have been many procedures that are taken to control, monitor, and rectify damage that is done by pollutants. However, the problems are diverse, and some are only being recognized, but it is important to keep control over the pollutants; in order to make the environment an acceptable place to be lived in for future generations.

إن التلوث مشكلة خطيرة تسبب الكثير من الضيق ليس فقط للإنسان ولكن أيضا للحيوانات. حيث إنه يعرض العديد من أنواع الحيوانات إلى الخطر ويمكن أن تصل إلى الإنقراض . وهناك العديد من الإجراءات التي يتم اتخاذها للسيطرة على الأضرار التي تسببها الملوثات ومراقبتها وتصحيحها. ومع ذلك ، فإن المشاكل كثيرة ومتعددة ، وتم التعرف على بعضها فقط، ولكن من المهم الحفاظ على السيطرة على الملوثات ؛وذلك من أجل جعل البيئة مكانا مقبولا للعيش فيه للأجيال القادمة.

عمر مصطفى

صحفي مصري

ميكس ميديا