«الامتحان طويل والوقت قليل؟».. 5 نصائح تساعدك

يواجه الطلاب في أحيان كثيرة مشكلة عدم كفاية الوقت المقرر للامتحان؛ للإجابة عن جميع الأسئلة وكتابة إجابات وافية، ما يؤثر بشكل سلبي على درجاتهم في حالة عدم تمكنهم من تنظيم وقتهم داخل اللجنة.

«شبابيك» تقدم لك طريقة تساعدك على التغلب على هذه المشكلة، عليك فقط اتباع عدد من النصائح التالية.

ورقة الإجابة

احرص على الخروج مبكرًا من المنزل؛ حتى تتمكن من الوصول إلى لجنة الامتحان في وقت مناسب، على الأقل قبل موعد الامتحان بربع ساعة؛ حتى تستغل هذا الوقت في تنظيم ورقة الإجابة بعد تسلمها مباشرة، وقبل توزيع ورقة الأسئلة.

الأسهل

اِلق نظرة عامة على جميع الأسئلة بمجرد استلام ورقة الامتحان؛ حتى تحدد الأسئلة السهلة التي ستُجيب عنها أولًا، ثم اجب بعد ذلك على الأسئلة التي تحتاج إلى إجابات طويلة، واترك الأسئلة الصعبة للنهاية، لأنها تحتاج إلى وقت للتفكير فيها.

ساعة

حدد وقت معين للانتهاء من الإجابة على كل سؤال من أسئلة الامتحان، والتزم به؛ حتى لا تضطر إلى كتابة إجابات غير كاملة في باقي الأسئلة لضيق الوقت. لتفعل ذلك، احرص على وضع ساعة بجوارك؛ كي تنظم وقتك بشكل أفضل.

يُنصح أيضًا بعدم الاستطراد في الإجابة، والالتزام بكتابة ما هو مطلوب في السؤال فقط دون تفاصيل زائدة، خاصة عند حل الامتحانات المقالية، التي تحتاج إلى وقت طويل للإجابة عنها.

المطلوب فقط

يُجيب بعض الطلاب عن جميع أسئلة الامتحان، على الرغم من وجود أسئلة اختيارية، إما ظنا منهم أن ذلك سيزيد من الدرجات التي سيحصلون عليها في النهاية على اعتبار أن المصحح سيختار الإجابة الأصح والأفضل، أو لاعتقادهم أن جميع الأسئلة إجبارية؛ لأنهم لم يقرأوا رأس السؤال قبل البدء في الإجابة.

إن كنت واحدًا من هؤلاء الطلاب، فيجب أن تتوقف عن ذلك، حتى لا تُضيع وقت الامتحان في الإجابة عن سؤال لن يتم تقييمك عليه، فأغلب المصححين يُقييمون الطالب على أساس السؤال الذي أجاب عنه أولًا.

لذلك من الأفضل أن تستغل الوقت الذي تقضيه في الإجابة عن هذا السؤال الاختياري، في مراجعة الإجابات الأخرى، لتصحيح بعض الأخطاء أو إضافة تفاصيل جديدة.

عناوين

من الأفضل أن تكتب في البداية عناوين رئيسية وفرعية تُلخص إجابتك، ثم تبدأ بعد ذلك في سرد جميع التفاصيل، التي تتضمن العناوين أيضًا مع كتابة الشرح أسفلها.

تساعدك هذه الطريقة على تذكر المعلومات بسرعة أكبر عند كتابة تفاصيل الإجابة، بالتالي توفر الوقت الذي تحتاجه للتفكير في بعض النقاط أثناء سرد التفاصيل. وحتى في حالة عدم تمكنك من كتابة الإجابة كاملة، لانتهاء وقت الإمتحان، فلا داعي للقلق، لأنك كتبت الإجابة كاملة، في البداية، لكن بشكل مختصر.

 

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا