رئيس التحرير: أحمد متولي

نصائح لفترات راحة فعالة خلال المذاكرة.. خدلك غفوة

نصائح لفترات راحة فعالة خلال المذاكرة.. خدلك غفوة

الهدف الأساسي من فترات راحة خلال المذاكرة هو تجديد النشاط لتجنب ضعف التركيز الذي ينتج عن مواصلة المذاكرة لساعات طويلة.

ويمكن أن تكون فترات الراحة بلا فائدة إذا استُغلت بشكل خاطيء، حيث يُنصح بعدم استغلالها في مشاهدة التليفزيون أو ممارسة نشاط عقلي، لكي تكون أكثر فاعلية وتتمكن من تحقيق استفادة حقيقية منها، عليك اتباع النصائح الموضحة في هذا التقرير.

لا تنتظر

يجب أن تأخذ فترة راحة في بداية الشعور بالتعب، لأنك إذا انتظرت حتى يرهقك التعب ويستنزف كل طاقتك، فإن أعصابك سوف تتوتر وستجد صعوبة في استرداد قوتك خلال فترة الراحة، في هذه الحالة لن تكتفي بالراحة لبضعة دقائق، فربما تحتاج لساعة أو أكثر، ما يؤدي إلى إهدار وقت كان يمكن استغلاله.

غفوة

يمكن أن تستغل فترة الراحة في الحصول على غفوة لمدة 10 – 40 دقيقة لا أكثر من ذلك، دون الدخول في النوم العميق، حيث أثبتت الدراسات أن الغفوة أو القيلولة تكسب الجسم الراحة وتريح الذهن وتعيد شحن قدرة الإنسان على التفكير والتركيز وتقضي على هرمونات القلق والتوتر المرتفعة في الدم.

إلا أن القيلولة إذا زادت عن 40 دقيقة فإنها تترك آثاراً مزعجة مثل صعوبة الاستيقاظ والقلق والمزاج السيء.

الرياضة

لكي تستغل فترات الراحة في أثناء المذاكرة بدرجة أكثر فاعلية، فيمكنك ممارسة التمارين الرياضية خلالها، حيث يساعد ذلك على التركيز وتنشيط الدورة الدموية.

وجبة خفيفة

يساعد تناول وجبات خفيفة، بين الوجبات الرئيسية، على إمداد الجسم بالطاقة، لذلك يمكنك تناول هذه الوجبات خلال فترات الراحة. لكن يجب أن تكون هذه الوجبات الخفيفة صحية أيضا، فيمكن مثلا أن تتناول المكسرات أو الفواكه الطازجة أو المجففة، لأنها تحتوي على الكثير من الفيتامينات والألياف.

المصدر

أسماء أبو بكر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا