تنظيم الوقت للدراسة في جدول أمر مهم وفعال


كيف أنظم وقتي للدراسة في جدول

الخطوة الأولى التي تساعد على التغلب على مشكلة تسويف المذاكرة هى وضع خطة أو جدول والالتزام به، بحيث يتضمن ساعات محددة للمذاكرة على مدار اليوم، يُجيب شبابيك عن تساؤل: كيف أنظم وقتي للدراسة في جدول الذي يدور في ذهن الكثير من الطلاب في الخطوات الموضحة فيما يلي.

خطوات وضع جدول للدراسة وتنظيم الوقت

تنظيم وقت المذاكرة في جدول يستلزم المرور بعدة خطوات في البداية، حتى يكون أكثر فاعلية، تتمثل في:

  • تحديد الأهداف بشكل صحيح

ضع أهدافًا قابلة للتحقيق والقياس، فمثلًا لا تكتب في الجدول أسماء المواد الدراسية التي تنوي مذاكرتها فقط، بل لا بد من كتابة اسم كل موضوع تنوي مذاكرته، حتى تتمكن في نهاية اليوم من تحديد ما إذا تمكنت من الانتهاء من جميع الموضوعات التي كنت تريد مذاكرتها أم لا.

ضع في اعتبارك ألا تبالغ في أهدافك، فمثلًا من الصعب مذاكرة موضوع في كل مادة من المواد الدراسية في نفس اليوم، في حين أن مذاكرة موضوع في مادتين أو ثلاثة على الأكثر خلال اليوم هدف يمكن تحقيقه.

  • تحديد الأولويات

حدد أولوياتك بناءً على أهميتها، على سبيل المثال يمكن تقسيم المهام اليومية حسب أهميتها على النحو التالي:

- هام وعاجل: يجب تنفيذ هذه المهام على الفور.

- هام ولكن غير عاجل: حدد الوقت المناسب للقيام بهذه المهمة.

- عاجل لكن غير مهم: يمكن تفويض هذه المهام لشخص أخر إذا أمكن.

- ليست عاجلة وغير مهمة: ضع هذه الأمور جانبًا حتى تفعلها لاحقًا.

  • اكتب عاداتك اليومية الأساسية

يجب قضاء بعض الوقت في معرفة عدد الساعات التي يستغرقها روتينك اليومي، عن طريق الإجابة على بعض التساؤلات مثل: كم من الوقت تقضيه في النوم/ تناول الطعام/ الترفيه؟ ضع في اعتبارك أنك في هذه الخطوة لا تتساءل عما إذا كانت أي من هذه الأنشطة مفيدة لكنك تتقصى الحقائق وتحاول أن تفهم أين يذهب وقتك.

  • تخلص من المهام غير الضرورية

خطوة مكملة للخطوة السابقة، فيها يجب النظر إلى الأنشطة التي تقضي وقت طويل فيها، فمثلًا قد تجد نفسك تقضي وقتًا كبيرًا في الترفيه أو استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، لا يتعين عليك التوقف عن مثل هذه الأنشطة نهائيًا، إلا إذا وجدت أنها تضر أكثر مما تنفع، لكن حاول أن تكون يقظًا وتقلل من الأشياء التي تهدر كثير من الوقت والتي لا تكون بنفس أهمية دراستك.

  • تعيين حد زمني لإكمال المهمة

يساعدك وضع فترة زمنية محددة لإكمال كل مهمة على أن تكون أكثر تركيزًا وفعالية، لأنك تبذل جهد أكبر للانتهاء منها في الوقت المحدد لها، ويضمن ألا تستغرق وقتًا طويلًا في مذاكرة موضوع ما على حساب المهام الدراسية الأخرى التي يجب تنفيذها في نفس اليوم.

فكر في الوقت الذي تشعر فيه أنك تعمل بشكل أكثر فاعلية وخصصه للمذاكرة، فمثلًا إذا كنت تشعر بالتركيز أكثر في الصباح الباكر أو بعد أخذ قيلولة فاجعل المذاكرة في هذه الأوقات.

  • لا تنسى الاستراحة

من الضروري أن يتضمن الجدول وقتًا للاستراحة بين كل مهمة وأخرى، للحفاظ على تركيزك وتصفية ذهنك وتجديد نشاطك، فمثلًا يمكن أن تأخذ قيلولة قصيرة أو تخرج في نزهة قصيرة أو تمارس تمارين التأمل.

يمكنك الاستعانة بالجداول الآتية في تنظيم وقت دراستك مع امكانية إدخال تعديلات فيها بما يلائم ظروفك وخطتك الخاصة:

جدول للمذاكرة جاهز

 

جدول للمذاكرة جاهز

 

المصدر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا