تحكمات فترة الخطوبة

تحكمات فترة الخطوبة


هل يجوز للخاطب منع خطيبته من الخروج؟

تنشب الكثير من الخلافات بين المخطوبين بسبب رغبة الخاطب في التدخل في حياة خطيبته بشكل تراه الفتاة أحيانًا محاولة لفرض السيطرة أو أخذ صلاحيات ليست من حقه، لذلك يُجيب شبابيك على تساؤل هل يجوز للخاطب منع خطيبته من الخروج وهل يجب على الفتاة أصلًا طاعة خطيبها؟ مع إيضاح الحقوق الكاملة للشاب على خطيبته.

تحكم الخطيب في خطيبته

يحاول الخاطب أحيانًا التحكم في حياة خطيبته على النحو الذي يروق له ويتعارض مع رغباتها، فمثلًا قد يمنعها من مقابلة أصدقائها أو يُطالبها بقطع علاقاتها بهم أو يمنعها من  الخروج من المنزل إذا احتاجت لذلك لأي سبب، وغيرها من الأمثلة الأخرى على التحكمات التي تفسد العلاقة وربما تؤدي إلى انهيارها تمامًا وفسخ الخطبة.

بالنظر إلى الناحية الشرعية فإنه لا يجوز للخاطب أن يمنع خطيبته من الخروج وهى غير آثمة إن خالفته في ذلك، لأن هناك إجماع بين الفقهاء على أن الفتاة غير ملزمة بطاعة خطيبتها بل ملزمة فقط بطاعة والدها (وليها) ويجب عليها طلب الإذن منه عند الخروج من المنزل أو أي تصرف آخر، لأن الخطبة ليست زواج لكن وعد بالزواج وبالتالي تكون المخطوبة أجنبية عن خطيبها.

رغم أن الشرع لم يعط الخاطب الحق في منع خطيبته من الخروج أو التحكم في حياتها بأي شكل من الأشكال إلا أنه أجاز له (مثله مثل أي شخص آخر) أن يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر إذا رأى أن خطيبته تفعل شيء ما يغضب الله عز وجل أو يتنافى مع تعاليم وآداب الإسلام، لكن يكون ذلك من منطلق نصحها وإرشادها وليس أمرها وإجبارها على طاعته.

حكم خروج المعقود عليها دون إذن الزوج

المرأة المعقود عليها غير ملزمة شرعًا بطاعة خطيبها (زوجها) إلا بعد أن تزف إلى بيته وطالما لا تزال في بيت أهلها تكون طاعتها لوالدها (وليها)، وعليه يمكنها الخروج والدخول دون طلب الإذن من زوجها ما دامت في بيت أبيها ولا ينفق عليها الزوج وليس له الحجز عليها أو منعها من الخروج.

رغم أن الشرع لم يلزم الفتاة المخطوبة أو المعقود عليها بطاعة خطيبها إلا أنه يمكنها فعل ذلك من باب الود والمحبة لشريكها لكنها تفعل ذلك عن طيب خاطر ولا يجب أن تكون مجبورة عليه، خاصة أن العادة جرت على تُخبر الفتاة خطيبها عند خروجها ودخولها كنوع من التقدير له وحرصًا على زيادة التقارب بينهما.

لكن إذا فعلت الفتاة ذلك من منطلق احترامها وتقديرها لخطيبها على الرجل أيضًا أن يراعي ذلك فلا يمنعها من الخروج دون مبرر واضح بل عليه أن يحترم رغبتها، من أجل زيادة التفاهم بينهما وتوطيد علاقتهما وتجنب الكثير من المشاحنات التي يمكن أن تنشب بينهما في حالة رغبته في السيطرة عليها أو التحكم في حياتها.

حقوق الخاطب على خطيبته

مثلما بيًن الدين الإسلامي حقوق الزوج على الزوجة أوضح كذلك حقوق الخاطب من أجل تيسير الكثير من الأمور على الناس خلال هذه الفترة، نوضح هذه الحقوق فيما يلي:

  • حق رؤية خطيبته وقتما يحتاج، حيث يمكنه زيارتها في منزلها أو الخروج معها لكن في وجود أحد محارمها.

  • ألا يخطب على خطبته أحد، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: »لا يخطب أحدكم على خطبة أخيه«

  • التحدث مع خطيبته في الهاتف عند الحاجة لمعرفة رأيها في أمر يخص حياتهما المستقبلية أو عند الضرورة، لكن يجب أن يكون ذلك بعلم أهلها.

إلا أن العقد (كتب الكتاب) يمنح الخاطب (العاقد) حقوق أكثر، حيث يمكنه أن يُحادث خطيبته متى شاء ويقول لها ما يشاء وله أن يخلو بها بإذن وليها لكن لا يجب الدخول عليها إلا بعد أن تُزف إلى بيته، لأن هذا ما جرى عليه العرف وقد يترتب على مخالفته مفاسد كثيرة من الأولى تجنبها.

كيفية التعامل مع خطيبك المتحكم

تجد الفتاة في أحيان كثيرة صعوبة كبيرة في التعامل مع شريكها المتحكم أو الذي يرغب في السيطرة عليها وتيسير كل خطوة في حياتها وفق رغبته ورأيه الشخصي فقط، بدلًا من نشوب خلافات بينكما إليكِ بعض النصائح التي تساعدك في التعامل معه فيما يلي:

  • معرفة السبب

تحدثي إلى خطيبك وتعرفي عليه بشكل أفضل، لأن أي تصرف يكون له سبب معين، فمثلًا إذا كان يسيطر عليكِ فقط عندما يكون قلقًا عليك يمكنك السماح له بالتأكيد ومراعاة مشاعره وتقديم بعض التنازلات في هذه الحالة. بمجرد معرفة السبب سيكون من السهل عليك العثور على حلول مناسبة وتحديد الطريقة المثالية للتعامل.

  • طلب المساعدة من شخص ما

يمكن أن يكون هذا الشخص صديقًا أو فردًا من العائلة أو أي شخص تعتقدين أن شريكك يثق به ويستمع إليه. يمكنك طلب المساعدة منه لجعل شريكك يفهم أنه يحتاج إلى فعل شيء حيال سلوكه المهيمن أو المتحكم. إذا لم تكن هناك مساعدة من دائرة معارفك يمكنك طلب المساعدة من مختص مثل استشاري العلاقات العاطفية والزوجية.

  • التمتع بصفات قيادية

في معظم الحالات يميل الناس إلى الهيمنة لأنهم يعتقدون أنهم أكثر حكمة وعقلانية وأفضل صانعي القرار. من المحتمل أن شريكك لا يفكر فيكِ كشخص ناضج مؤهل بما يكفي للتعامل مع الأمر كله بنفسه. عليكِ أن تخبريه أنكِ لا تستطعين قيادة نفسك فحسب بل قيادة الآخرين أيضًا، بمجرد اقتناعه بأنكِ تتمتعين بصفات قيادية قد يستسلم ويدعك تعيشي حياتك وفقًا لرغبتك.

  • إخفاء الجانب الضعيف

بمجرد أن يعرف شريكك الجانب الضعيف في شخصيك سيحاول على الأرجح أن يجعلك تشعرين بالضعف أكثر حتى يتمكن من السيطرة عليكِ بسهولة. حاولى إخفاء مشاعرك التي تُظهر ضعفك أمامه وأخبريه كم يزعجك عندما يحاول السيطرة عليكِ أو التحكم في حياتك بشكل مبالغ فيه.

  • معرفة أداة السيطرة

يستخدم البعض الابتزاز العاطفي بينما يستخدم البعض الأخر الغضب كأسلحة للسيطرة على شريكة حياته (خطيبته)، لذلك أنتِ بحاجة إلى التعرف على أداة شريكك للسيطرة عليكِ بحيث تبدين رد فعل عكس ما يفترضه تمامًا عندما يستخدم هذه الأداة.

  • إثبات الخطأ بالمنطق

العمل يتحدث أقوى من الكلمات، إذا قال خطيبك إنه لا يمكنكِ فعل شيء ما حاولي فعله ثم أخبريه أنه كان مخطئًا وإنكِ تمكنتي من القيام به بسهولة، يساعد في زيادة ثقته في قدراتك وامكانياتك وسيبدأ في احترام آرائك أيضًا.

أسماء أبو بكر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا