اليانسون أثناء الحمل

اليانسون أثناء الحمل


فوائد اليانسون للحامل في الشهور الأولى والسابع والثامن والتاسع

يعتبر اليانسون من أكثر النباتات العشبية التي لها فوائد كبيرة للصحة العامة للجسم، لذلك يُستخدم في صناعة بعض الأدوية والمستحضرات الطبية، إلا أن المرأة الحامل تحتاج إلى عناية خاصة، فما هى فوائد اليانسون للحامل ؟ وما هى أضراره المحتملة؟ يُجيب شبابيك عن هذه التساؤلات مع توضيح الاحتياطات الواجب اتخاذها عند تناوله فترة الحمل.

فوائد اليانسون للحامل في الشهور الأولى

يحتوي اليانسون على قيمة غذائية كبيرة جدًا تفيد المرأة فترة الحمل، حيث يُستخدم كعلاج فعال لبعض المشاكل الصحية الشائعة المصاحبة للحمل، مثل مشاكل الجهاز الهضمي والغازات المعوية بالإضافة إلى علاج مشاكل المعدة، لكن يجب الحذر من تناوله خلال الشهور الأولى من الحمل.

رغم أن اليانسون يعد عشب طبيعي آمن إلا أنه يأتي ضمن العلاجات العشبية التي يحذر الأطباء الحوامل منها خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، لأنه ليس آمنًا تمامًا في هذه الفترة، تتمثل أضرار اليانسون المحتملة خلال شهور الحمل الأولى، في:

  • التأثير على صحة الجنين

يمكن أن يضر اليانسون بصحة الجنين، لأنه مادة مهدئة تؤثر بشكل كبير على الأعصاب، حيث تحتوي بذور اليانسون على مركب الأنيثول الذي يمكن أن يضر بصحة الجهاز العصبي المركزي، بل يمكن أن يكون له تأثير سام على الجهاز العصبي للجنين الذي لم يكتمل نموه بعد، لذلك يجب تجنبه بداية الحمل لأنها الفترة التي يتشكل فيها الجهاز العصبي ودماغ الجنين.

 
  • الولادة المبكرة

يمكن أن يؤدي تناول اليانسون خلال الأشهر الأولى من الحمل إلى تطوير تحفيز الرحم، الأمر الذي قد يؤدي إلى الولادة المبكرة، لأنه مبنه للرحم بجرعات عالية، ربما يؤدي ذلك إلى فقدان الحمل في المراحل المبكرة، وقد يتسبب في حدوث مضاعفات لحالات الحمل عالية الخطورة أصلًا.

فوائد اليانسون للحامل في الشهر التاسع

ينصح الأطباء النساء الحوامل بتناول مشروب اليانسون خلال الشهر التاسع من الحمل فقط، لما له من خصائص طبيعية فعالة في زيادة تقلصات الرحم وتقوية عضلاته، حيث يحتوي على مواد كيميائية مشابهة في تأثيرها لتأثير هرمون الاستروجين، الأمر الذي يساعد في:

  • تسهيل الولادة الطبيعية

  • تخفيف آلام الولادة

  • التحكم في هدوء المرأة وحالتها النفسية

  • تخفيف القلق المصاحب للولادة، لأنه مادة طبيعية مهدئة.

احتياطات ضرورية لتناول اليانسون أثناء الحمل

لكي تتمكن المرأة الحامل من الاستفادة من اليانسون وتجنب أضراره المحتملة على جنينها، يجب عليها اتخاذ عدة احتياطات، تتمثل في:

  • تجنب تناوله خلال الشهور الثلاثة الأولى من الحمل، أو تناوله بكميات قليلة جدًا.

  • لا بد من تجنبه تمامًا من قبل النساء اللاتي يعانين من حالات حمل عالية الخطورة، لتقليل فرص حدوث ولادة مبكرة، لأنها تنطوي على عدة مخاطر لكل من الأم والطفل ويجب منعها إن أمكن.

  • تناوله بجرعات منخفضة خلال المرحلة الوسطى من الحمل، وتناوله باعتدال خلال شهور الحمل الأخيرة.

  • يمكن استخدامه كعشب للطهي (يُضاف كنوع من التوابل للأكل) بدلًا من تناوله كمشروب، حيث يعد ذلك آمن تمامًا.

  • يجب تجنب زيت اليانسون العطري واليانسون المركز نهائيًا خلال الحمل، بالإضافة إلى الأعشاب الأخرى المعروفة بتعزيز تقلصات الرحم.

ماذا يفعل اليانسون للحامل

الالتزام بالاحتياطات السابقة يساعد المرأة في تجنب الأضرار والحصول على فوائد اليانسون للحامل، على رأسها تسهيل الولادة الطبيعية بالإضافة إلى عدة فوائد أخرى تتمثل في:

  • علاج مشاكل الجهاز الهضمي: المرأة الحامل من الأشخاص الأكثر عُرضة لبعض مشاكل الجهاز الهضمي، بسبب التغيرات الهرمونية في الجسم، تناول اليانسون يساعد في علاج المعدة والإمساك والتخلص من الغازات المعوية وانتفاخ البطن ومتلازمة القولون العصبي.

  • تنقية الدم: يساعد اليانسون المرأة الحامل في تنقية الدم من السموم والقضاء على البكتيريا والجراثيم السامة، لاحتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة.

  • الحفاظ على صحة الكبد والكلى: يقوي اليانسون وظائف الكبد والقنوات الصفراوية، ويعالج الالتهابات ويساعد في التخلص من الحصوات التي تتكون في الكلى.

  • علاج نزلات البرد والإنفلونزا: يساهم اليانسون في تعزيز صحة الجهاز التنفسي للمرأة الحامل، حيث يخفف أعراض البرد والإنفلونزا ويقي من التهاب الرئة والشعب الهوائية، ويخفف السعال والربو ويطرد البلغم.

أسماء أبو بكر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا