طريقة المذاكرة الصحيحة فى الثانوية وتنظيم الوقت وأهم النصائح

طريقة المذاكرة الصحيحة فى الثانوية وتنظيم الوقت وأهم النصائح

تعتبر الثانوية العامة من أهم المراحل الدراسية التي يمر بها الطلاب، الأمر الذي يدفعهم إلى البحث عن طريقة أكثر فعالية للمذاكرة وتنظيم الوقت حتى يتمكنوا من تحصيل أعلى درجات ممكنة، لذلك نوضح لكم طريقة المذاكرة الصحيحة فى الثانوية العامة وتنظيم الوقت وأهم النصائح لمساعدة الطلاب قدر الإمكان على تحقيق التفوق.

كيفية التفوق في الثانوية العامة؟

كيف أحصل على أعلى الدرجات في الثانوية العامة؟، تساؤل يدور في ذهن الكثير من الطلاب لذلك نقدم نصائح للمذاكرة فيما يلي:

  • التحديد

أفضل طريقة للمذاكرة وتنظيم الوقت هى أن يحدد الطالب لنفسه وقتا ثابتا يبدأ فيه المذاكرة كل يوم، وكذلك مكان معين مخصص للمهام الدراسية والمذاكرة فقط، لأن ذلك يخلق رابط ذهني بين هذا المكان والمذاكرة.

  • مقاومة السرحان والشرود

من الأفضل الجلوس على مكتب أثناء المذاكرة، حتى يتخذ الجسم وضعية تساعد على التركيز والانتباه، وليس وضعية تشجع على الاسترخاء والكسل، الأمر الذي يقلل من التحصيل، لذلك لا يُنصح بالمذاكرة في مناطق النوم.

  • المراجعة أولا

في بداية جلسة المذاكرة، يُنصح بالبدء بمراجعة الموضوع السابق، قبل البدء في مذاكرة موضوع جديد، حيث يساعد ذلك في تثبيت المعلومات بدرجة أكبر في الذهن، ويمكن الاكتفاء بمراجعة سريعة لا تستغرق سوى عدة دقائق فقط.

ملف خاص
إزاي تحل صح
إزاي تحل صح
  • تحديد الهدف

المذاكرة العشوائية لا تساعد في الغالب على التحصيل الجيد، لذلك من الأفضل في بداية كل جلسة تحديد الهدف من تحصيلك والجزء الذي ترغب في الانتهاء منه خلال هذه الجلسة.

  • القراءة الشاملة

ابدأ بقراءة الفصل بالكامل من البداية حتى النهاية، لمعرفة ما يدور حوله، لأن استيعاب المادة بشكل عام يساعد على فهم الأجزاء، ويمكن بعد ذلك التركيز على الأجزاء الصعبة.

  • النشاط الذاتي

لا بد أن تكون نشطا أثناء المذاكرة، حتى تتمكن من التحصيل بشكل جيد، ولتحقيق ذلك يجب أن تطرح أسئلة حول الموضوع الذي تذاكره وتُجيب عنها، فمن الممكن تحويل كل عنوان رئيسي في الموضوع الذي تذاكره إلى سؤال، وهذا يُمكنك بدقة من تحديد المعلومات المفترض الحصول عليها والإلمام بها بعد الانتهاء من مذاكرة هذا الموضوع.

من الممكن أيضا أن تلخص الدرس بطريقتك الخاصة، وأن تشرح ما ذاكرته لغيرك أو تناقشه مع نفسك، فكل ذلك يساعد على تحسين الاستيعاب وتثبيت المعلومات.

  • تخصيص وقت للتسميع

يُنصح بتخصيص حوالي 40% من وقت المذاكرة في التسميع الذاتي، ومن الممكن محاولة تخيل أنك تشرح ما ذاكرته لغيرك، فإذا تمكنت من شرحه فهذا يدل على فهمه واستيعابه جيدا.

  • التنويع

الأفضل مذاكرة موضوعات من أكثر من مادة يوميا، بدلا من تخصيص يوما كامل لمذاكرة مادة واحدة فقط، حيث يساعد ذلك في الإلمام بالمواد الدراسية المختلفة وتحقيق التوازن في مذاكرتها، ويسهم في تجنب الملل إلى حد ما.

  • التكرار

لا يجب التوقف عن المذاكرة بمجرد الشعور بفهم وحفظ الدرس، بل يجب الاستمرار في التحصيل، عن طريق تكرار ما ذاكرته وربطه بمواد أخرى أو الإجابة عن أسئلة حوله، لأن ذلك يساعد في تثبيته في الذهن بدلا من نسيانه.

  • فترات راحة

يجب أخذ فترات راحة كافية بعد الانتهاء من مذاكرة موضوع في مادة ما والبدء في مادة أخرى، لاستعادة نشاطك وإعادة تنشيط الدماغ، ويُنصح بتأخير مذاكرة أهم الموضوعات قبل النوم مباشرة، لأن النوم بعد المذاكرة يساعد في تثبيت المعلومات.

  • اختيار الوقت المناسب

أفضل وقت للمذاكرة في الثانوية العامة يختلف من طالب لأخر، لذلك يجب أن تحاول تحديد الأوقات التي تشعر فيها بتركيز أكبر من غيرها، ومن ثم تخصصها للمذاكرة والمهام الدراسية، وبشكل عام يُنصح ببدء المذاكرة مبكرا قدر الإمكان، بعد الفجر مباشرة، إذا تمكن الطالب من ذلك، لأنه في هذا الوقت يكون التركيز أكبر.

جدول مذاكرة جاهز للثانوية العامة

تنظيم الوقت من أهم الخطوات التي تساعد في زيادة التحصيل الدراسي، لذلك نعرض خطوات ونصائح لتصميم جدول لتنظيم الوقت والمذاكرة لطلاب الثانوية العامة فيما يلي:

  • تحديد وقت للمذاكرة

معرفة الطريقة الصحيحة لتنظيم الوقت تعتبر الخطوة الأولى في طريق التفوق، إذا كان عدد ساعات الأسبوع 168 ساعة، يمكن تحديد الوقت المتبقي للمذاكرة بعد حساب الوقت الذي تستغرقه الأنشطة الأخرى مثل: (النوم، تناول الطعام، الترفيه، المدرسة/ الدروس، الانتقالات، الصلاة/ قراءة القرآن)، حيث تستغرق هذه الأنشطة حوالي 134 ساعة في الأسبوع.

بعد استبعاد هذه الأنشطة، يتبقى 34 ساعة للمذاكرة خلال الأسبوع، وبالتالي يمكن تخصيص حوالي 5 ساعات في اليوم الواحد للمذاكرة، يمكن أن تزيد أو تنقص حسب النشاط اليومي للطالب.

  • كتابة الخطة

بعد معرفة مقدار الوقت المتاح للمذاكرة يوميا، يمكن البدء في توزيع المواد الدراسية المختلفة عليه، ويُفضل البدء بالمواد الصعبة، لأن المخ في بداية المذاكرة يكون أكثر نشاطا وحيوية بدرجة تمكنه من استيعاب المادة الصعبة وفهمها جيدا.

يجب أيضا تحديد الموضوع المفترض مذاكرته في كل مادة، بدلا من الاكتفاء بكتابة اسم المادة فقط، لأن ذلك يساعد في استغلال وقت المذاكرة بشكل أفضل، يُفضل أيضا تجنب مذاكرة مادتين متشابهتين بشكل متتالي، لتجنب ما يسمى (التداخل) بين المعلومات.

  • إعداد مذكرة تفصيلية يومية

في هذه الخطوة يجب تحديد الأجزاء التي ستبدأ بها المذاكرة والأجزاء الأخرى التي ستنتهي عندها، ويمكن إعداد هذه المذكرة اليومية أو الجدول عن طريق: تحديد وكتابة الأعمال التي من المفترض القيام بها خلال اليوم (مذاكرة، صلاة، طعام،...)

بعد ذلك يجب توضيح الأعمال التي تحتاج إلى ذلك، فمثلا أسفل خانة المذاكرة اكتب المادة التي ستذاكرها وأسفلها الموضوع الذي تنوي مذاكرته. يُنصح عند إعداد الجدول أو المذكرة، بتخصيص وقتا للطوارئ، أي أن يكون هناك وقت فراغ لا يوجد فيه أي أنشطة سواء مذاكرة أو الانشطة الأخرى.

المصدر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا