أفضل طرق إزالة الشعر من الوجه


طرق إزالة شعر الوجه، وهل يمكن القضاء عليه نهائيا؟

يمثل شعر الوجه مشكلة مزعجة سواء كان ظاهرًا أو حتى خفيفًا، لذلك الكثير من النساء يرغبن في التخلص منه بطريقة سهلة وسريعة، وتتعدد طرق إزالة الشعر من الوجه بشكل كبير، وتختلف فعاليتها من حالة لأخرى، لذلك يمكنكِ اختيار الطريقة المفضلة بالنسبة لكِ أو التي تشعرين براحة أكثر أو نتائج أفضل عند استخدامها.

طرق إزالة الشعر من الوجه

يمكنكِ تجربة أكثر من طريقة من طرق إزالة الشعر من الوجه حتى تتمكني في النهاية من الوصول إلى الطريقة الأمثل بالنسبة لكِ، نوضح عددًا من هذه الطرق فيما يلي:

  • إزالة شعر الوجه بالخيط

إزالة شعر الوجه بالخيط هى طريقة قديمة لإزالة الشعر تستخدم سلسلة من الخيوط لتشكيل الحاجب بدقة وإزالة الشعر، وتتميز هذه الطريقة بسرعتها وعدم استخدام أي مواد كيميائية وأنها غير مكلفة بشكل عام، بالإضافة إلى ذلك يمكن أن تستمر النتائج لمدة تتراوح من ثلاثة إلى ستة أسابيع.

يعتبر الخيط من أكثر طرق إزالة الشعر الصحية، لأن يوجد أي شيء يلمس الوجه سوى الخيط فقط، ويتم التخلص منه بعد الاستخدام فورًا. يُنصح بالانتظار ساعتين على الأقل قبل وضع أي كريمات أو مستحضرات تجميل حول المنطقة التي تمت إزالة الشعر منها بالخيط، لتجنب دخول البكتيريا إلى المسام المفتوحة.

  • إزالة شعر الوجه بالشفرة

تعتبر الشفرة (ماكينات الحلاقة النسائية أو الشيفينج) أفضل طريقة إذا كانت هناك حاجة ماسة لإزالة الشعر بسرعة، ورغم أنها تبدو حلًا سريعًا إلا أنها في الواقع تخلق حواف حادة تجعل الشعر يبدو أكثر سمكًا، بالإضافة إلى أن نتائجها مؤقتة للغاية ومن المرجح أن تستمر لمدة يوم واحد فقط، لذلك يُفضل استخدامها للجسم وليس للوجه.

  • الملقط

أسهل وأرخص طريقة لإزالة شعر الوجه، ورغم أنه جيد في التخلص من الشعر الزائد حول الحاجبين إلا أنه يمكن استخدامه أيضًا للشعر الذي يظهر في منطقة الذقن، ولكن يجب أن يكون الشعر طويلًا بما يكفي ليتم الإمساك به وسحبه.

  • كريمات إزالة الشعر

يوجد كريمات مخصصة لإزالة شعر الوجه تحديدًا (وليس الجسم)، ويعتقد أنها أفضل قليلًا من الشيفينح لأنها لا تخلق نهاية حادة للشعر مثلما تفعل الشفرة، إلا أن نتائجها تستمر بضعة أيام فقط (من يوم إلى 3 أيام)، لأنها تزيل الشعر من السطح وليس الجذور.

من المهم توخي الحذر عند اختيار الكريم، لأن كريمات إزالة الشعر تحتوي في الغالب على مواد كيميائية قاسية ويمكن أن تحرق البشرة، خاصة حول المنطقة الحساسة من الوجه، لذلك من الهم إجراء اختبار على منطقة صغيرة من الجلد في مكان غير ظاهر قبل الاستخدام.

  • الشمع

عادة يتم تسخين الشمع بحيث يمكن توزيعه بالتساوي على الجلد وفي اتجاه نمو الشعر، وبمجرد أن يبرد الشمع ويصبح صلبًا فإنه يلتصق بالشعر، ثم يتم سحب الشمع بسرعة لسحب الشعر من البصيلات. يوجد الشمع البارد أيضًا على شكل شرائط توضع على الجلد ثم يتم تقشيرها، ويمكن أن يستخدم الشمع في منطقة الحاجبين والشفة العليا والسوالف، وتستمر نتائجه من 5 إلى 6 أسابيع.

تتميز هذه الطريقة بإمكانية إزالة كمية كبيرة من الشعر غير المرغوب فيه دفعة واحدة كما إنها منخفضة التكلفة يمكن القيام بها في المنزل باستخدام مواد الشمع المختلفة المتوفرة في السوق، لكن يعيبها أنها مؤلمة وقد تؤدي إلى نمو الشعر بسرعة مع ضرورة الحذر عند التعامل مع الشمع الساخن لتجنب حرق البشرة، وتتمثل آثارها الجانبية في الاحمرار أو الحروق، خاصة لأصحاب البشرة الحساسة.

لتأخير ظهور الشعر عند إزالته بالشمع يُنصح بتقشير البشرة قبل إزالة الشعر، حيث يزيل التقشير الجلد الميت من طبقة البشرة التي تحجز الشعر.

  • السكر

هناك نوعان من السكر: معجون وجل، وكلا النوعين مصنوعان من مكونات طبيعية مثل عصير الليمون والسكر والماء وتترك البشرة خالية من الشعر لمدة تصل إلى ستة أسابيع. يميل البعض إلى تفضيل السكر على الشمع لأنه أقل إيلامًا ويميل إلى أن يكون لطيفًا على الجلد.

تستخدم طرق السكر التقليدية المعجون ويمكنها إزالة الشعر بمقدار 1/16 بوصة، وبالمقارنة مع الحد الأدنى لطول الشعر 1/4 بوصة المطلوب لإزالة الشعر بالشمع يبرز السكر كخيار نظيف وأقل إيلامًا.

هل يمكن إزالة شعر الوجه نهائيا؟

الكثير من النساء والفتيات يبحثن عن وصفة لإزالة شعر الوجه للأبد إلا أنه في الواقع لا يوجد طريقة تساعد في التخلص منه مدى الحياة، لكن يوجد طرق تساعد في تأخير ظهور الشعر لأشهر طويلة وحتى عند ظهوره يكون أخف من السابق، ومن هذه الطرق:

  • إزالة شعر الوجه بالليزر

تستخدم إزالة الشعر بالليزر ضوءًا نابضًا لتعطيل بصيلات الشعر، وهى طريقة معتمدة من إدارة الغذاء والدواء لتقليل الشعر بشكل دائم وهى آمنة للاستخدام على الوجه والجسم، وبعد استخدامه سيكون الشعر الذي يعود بمرور الوقت أنحف وأخف، وفي الغالب يلاحظ أصحاب الشعر الداكن والبشرة الفاتحة نتائج أفضل مقارنة بغيرهم.

إزالة الشعر بالليزر تتطلب من 5 إلى 12 جلسة، ما يجعل هذا الإجراء مكلف بالنسبة للبعض ولكن تبقى نتائجه مرضية بشكل عام. يُنصح بالتأكد من أن المنطقة المستهدفة نظيفة وخالية من الشعر قبل الخضوع للعلاج بالليزر.

  • التحليل الكهربائي

تتم هذه الطريقة باستخدام قطب كهربائي رفيع جدًا على شكل إبرة أو مسبار معدني للتخلص من الشعر، وهى معتمدة من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، وتتميزها بأنها لا تحتاج إلى شعر معين أو لون بشرة محدد للحصول على أفضل النتائج.

يتطلب هذا الإجراء الخضوع إلى عدة جلسات أيضًا للحصول على النتائج المرجوة، ويعيبه ارتفاع تكلفته، والتي قد ترتفع عن تكلفة إزالة الشعر بالليزر. إزالة الشعر بالليزر أو التحليل الكهربائي يجب أن تتم على يد طبيب مختص لديه خبرة في هذه الإجراءات، لتجنب أي مشاكل أو آثار جانبية محتملة إذا تمت بطريقة غير صحيحة.

المصدر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا