رئيس التحرير: أحمد متولي

 حبوب منع الحمل ياسمين

حبوب منع الحمل ياسمين


كل المعلومات عن حبوب منع الحمل ياسمين، الطريقة والمفعول والمميزات والأضرار

تعد حبوب ياسمين من أشهر أنواع حبوب منع الحمل إلا أنها لا تصلح لجميع الحالات لذلك لا يجب تناولها إلا إذا وصفها الطبيب المعالج لكِ، ويستعرض شبابيك كل المعلومات عن حبوب منع الحمل ياسمين بما في ذلك مميزاتها وعيوبها والآثار الجانبية المحتملة وتفاصيل أخرى حولها.

ما هى حبوب ياسمين؟

حبوب ياسمين عبارة عن أقراص منع حمل مركبة تحتوي على هرمون الإستروجين والبروجستين من أجل منع التبويض، لذلك تُستخدم كوسيلة لمنع الحمل. تسبب حبوب منع الحمل ياسمين أيضًا تغييرات في مخاط عنق الرحم وبطانة الرحم، ما يجعل من الصعب على الحيوانات المنوية الوصول إلى الرحم ويصعب على البويضة المخصبة الالتصاق بالرحم.

طريقة استخدام حبوب ياسمين لمنع الحمل

يجب عليكِ تناول الحبوب لأول مرة كما وصفها الطبيب لكِ، من الضروري قراءة النشرة أيضًا لأنها تحتوي على معلومات مهمة  جدًا حول موعد تناول الحبوب وما يجب فعله في حالة نسيان جرعة، إذا كان لديكِ أي أسئلة استشيري طبيبك أو الصيدلي.

لا تأخذين حبوب منع الحمل ياسمين بكميات أكبر أو أصغر أو لفترة أطول من الموصى بها، وفي حالة استخدامها لأول مرة يجب البدء في تناولها بداية من اليوم الأول للدورة الشهرية أو أول يوم أحد بعد بدء الدورة الشهرية.

من الممكن أن تحتاجين إلى استخدام وسائل منع الحمل الاحتياطية (مثل الواقي الذكري) عند البدء في استخدام هذا الدواء لأول مرة، خلال الأيام السبعة الأولى لمنع الحمل حتى يتوفر للدواء الوقت الكافي للعمل، لكن إذا بدأتِ في تناولها منذ اليوم الأول من الدورة الشهرية فلن تحتاجي إلى استخدام وسائل منع الحمل الاحتياطية خلال الأسبوع الأول.

تحتوي العبوة على 21 حبة، يجب عليكِ تناول حبة واحدة كل يوم في نفس الوقت لأن عدم الالتزام بذلك يمكن أن يؤدي إلى حدوث حمل، لذلك اختاري وقتًا من اليوم يسهل عليكِ تذكره، مع العلم أن تناول هذا الدواء بعد الوجبة المسائية أو في وقت النوم يمكن أن يساعد على تقليل اضطراب المعدة والغثيان. بعد انتهاء العبوة (21 حبة) لا تتناولي أي أقراص لمدة 7 أيام ما لم يوجهك طبيبك بخلاف ذلك.

متى يبدأ مفعول حبوب منع الحمل ياسمين

تعطي حبوب ياسمين مفعول سريع ومباشرة لمنع الحمل في حالة تناولها في اليوم الأول أو الثاني من الدورة الشهرية، أما في حالة التأخر عن تناولها لما بعد اليوم الأول أو الثاني من الدورة فلا ينبغي اعتبار حبوب ياسمين فعالة كوسيلة لمنع الحمل إلا بعد الأيام السبعة الأولى المتتالية من تناولها، لذلك إما يجب تجنب العلاقة الزوجية خلال هذه الأيام أو استخدام وسيلة مساعدة لمنع الحمل (مثل الواقي الذكري) كدعم خلال الأسبوع الأول.

مميزات حبوب منع الحمل ياسمين

عندما يتم تناولها بشكل صحيح فإنها تكون فعالة بنسبة تزيد عن 99% في منع الحمل، ويمكن أن تقل فعاليتها إلى 92% في حالة تفويت حبوب أو تناولها مع أدوية تتداخل مع فعاليتها أو ربما لا يتم امتصاصها بشكل جيد في حالة القيء أو الإسهال.

إلى جانب فعاليتها في منع الحمل هناك فوائد أخرى لهذه الحبوب، تتمثل في:

  • تحسن في بعض الأعراض، مثل: الانتفاخ أو التورم أو زيادة الوزن المرتبطة باحتباس السوائل.

  • دورة شهرية أكثر انتظامًا وأقل شدة، ما يمكن أن يساعد في انخفاض الأنيميا (نقص الحديد)

  • انخفاض آلام الدورة الشهرية.

حالات لا يصلح معها حبوب ياسمين

لا تصلح حبوب ياسمين لجميع الحالات لذلك لا يجب تناولها إلا إذا وصفها الطبيب، من الحالات التي يجب عليها تجنب استخدام هذه الحبوب ما يلي:

  • الإنجاب مؤخرًا (يجب الانتظار 4 أسابيع على الأقل بعد الولادة قبل تناول هذا الدواء)

  • الإصابة ببعض الأمراض، مثل: اضطراب الغدة الكظرية، أمراض الكلى، ارتفاع ضغط الدم غير المعالج، أمراض القلب والشرايين التاجية، مشاكل في الدورة الدموية (خاصة مع مرضى السكري)، أمراض الكبد، نزيف مهبلي غير مشخص، صداع نصفي شديد، تناول بعض أدوية التهاب الكبد سي، مرض السرطان، الخضوع لعملية جراحية كبرى وحالات أخرى.

  • تناول بعض الأدوية، مثل: أدوية علاج السل (مثل ريفامبيسين، ريفابوتين)، بعض المضادات الحيوية (مثل: كلاريثروميسين، إريثروميسين)، الأدوية المستخدمة لعلاج الفطريات (مثل: جريزوفولفين، كيتوكونازول)، بعض أدوية علاج ضغط الدم وآلام الصدر أو عدم انتظام القلب (مثل: ديلتيازيم، فيراباميل) وغيرهم.

  • التدخين لمن تتجاوز أعمارهن 35 عام.

  • الرضاعة الطبيعية: يمكن أن تؤدي هذه الحبوب إلى تقليل إنتاج حليب الثدي لذلك لا يُصلح للنساء المرضعات، وهناك طرق لتناول حبوب منع العمل في الرضاعة بشكل صحيح.

أضرار حبوب منع الحمل ياسمين

يمكن أن يؤدي تناول هذه الحبوب إلى ظهور بعض الآثار الجانبية المحتملة، مثل:

  • الغثيان والقيء

  • ألم الثدي

  • الصداع

  • تغيرات في المزاج

  • الشعور بالتعب أو الانفعال

  • تغير الوزن

  • التغيرات في الدورة الشهرية

  • انخفاض الدافع الجنسي

  • تورم الكاحلين/ القدمين (احتباس السوائل)

من الممكن أن يرفع هذا الدواء ضغط الدم، لذلك يجب فحص الضغط بانتظام وإخبار الطبيب إذا كانت النتائج عالية، ولا بد من إخبار الطبيب على الفور في حالة حدوث أي من هذه الآثار الجانبية الخطيرة (النادرة)، مثل:

  • تغييرات غير عادية في النزيف المهبلي (مثل النزيف الغزير المفاجىء، انقطاع الدورة الشهرية)

  • أعراض ارتفاع مستوى البوتاسيوم في الدم، مثل: ضعف العضلات، بطء/ عدم انتظام ضربات القلب.

  • ضيق مفاجىء في التنفس

  • ألم في الصدر/ الفك/ الذراع الأيسر

  • تعرق غير عادي

  • ارتباك

  • سعال مصحوب بدم

  • كتل في الثدي

  • آلام شديدة في المعدة/ البطن

  • البول الداكن

  • اصفرار العينين/ الجلد

  • التغيرات المزاجية/ العقلية: مثل الاكتئاب والأفكار الانتحارية

  • رد فعل تحسسي (طفح جلدي، حكة، دوار شديد، صعوبة في التنفس، تورم الوجه والشفتين واللسان أو الحلق)

يمكن أن يؤدي تناول حبوب ياسمين إلى زيادة خطر الإصابة بجلطات دموية أو سكتة دماغية أو نوبة قلبية في حالات نادرة، لكن يزداد معدل الخطر لمن يعانين من ارتفاع ضغط الدم أو السكري أو ارتفاع الكوليسترول أو زيادة الوزن، يكون خطر الإصابة بسكتة دماغية أو جلطة دموية أعلى خلال السنة الأولى من تناول حبوب منع الحمل.

أسماء أبو بكر

أسماء أبو بكر

عن كاتب المقال: صحفية مصرية حاصلة على كلية الإعلام من جامعة القاهرة، تهتم بشؤون الطلاب

ميكس ميديا